هجوم سيبراني إيراني على مواقع حساسة في البحرين

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Lm5K9Z

من غير الواضح حجم الخسائر التي ألحقها الهجوم (تعبيرية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 08-08-2019 الساعة 16:40

كشفت صحيفة أمريكية عن أن قراصنة يُعتقد بأنهم إيرانيون تمكنوا من اختراق مواقع حساسة ومؤسسات حكومية في البحرين؛ كان أبرزها جهاز الأمن الوطني ووزارة الداخلية.

وذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال"، أمس الأربعاء، أن القراصنة تمكنوا، خلال الشهر الأخير، من اختراق حواسيب مؤسسات حكومية ومرافق بنى تحتية حساسة في البحرين.

ونقلت عن مصدر لها أن "الهاكرز اخترقوا، يوم الاثنين الماضي، الأنظمة الإلكترونية التابعة لجهاز الأمن الوطني البحريني، ووزارة الداخلية، ومكتب النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، سلمان بن حمد آل خليفة".

كما أن السلطات البحرينية رصدت، في 25 يوليو الماضي، اختراق حواسيب هيئة الكهرباء والماء، حيث أحكم القراصنة السيطرة على بعض المنظومات الإلكترونية وأطفؤوا بعضها، بحسب الصحيفة.

ولفتت إلى أن السلطات البحرينية لم تنسب الهجوم الأخير إلى إيران، لكنها حصلت على معلومات استخبارية من الولايات المتحدة وأطراف أخرى ترجح وقوف طهران وراءه.

ومن غير الواضح حجم الخسائر التي ألحقها الهجوم السيبراني الأخير، وما إذا كانت السلطات البحرينية تمكنت من طرد القراصنة من الشبكات التي تسللوا إليها.

ونقلت الصحيفة الأمريكية عن أشخاص مطلعين تأكيدهم أن وتيرة الهجوم السيبراني كانت أرفع مستوى من الأنشطة الإيرانية العادية في المنطقة، ما يثير مخاوف من شن إيران هجوماً مماثلاً واسع النطاق على الولايات المتحدة.

ونقلت الصحيفة عن متحدث باسم الداخلية البحرينية قوله، إن سلطات المملكة تتخذ إجراءات قوية بغية حماية مصالح البلاد والخدمات الاجتماعية الحيوية فيها من هجمات إلكترونية تزداد تعقيداً.

وأشار إلى أن السلطات تصدت، في النصف الأول من عام 2019، لما لا يقل عن ستة ملايين هجوم إلكتروني، واعترضت أكثر من 830 ألف رسالة خبيثة، حسب المصدر ذاته.

ويتزايد التوتر في الخليج بين الولايات المتحدة ودول خليجية من جهة، وإيران من جهة ثانية، في أعقاب سلسلة استهدافات لناقلات نفط سعودية وإماراتية، واحتجاز أخرى بريطانية وإيرانية.

مكة المكرمة