هروب سفير كوريا الشمالية لدى الكويت وانشقاقه

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/RAraJV

تعد كوريا الشمالية من أكثر بلدان العالم انغلاقاً

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 27-01-2021 الساعة 09:05

متى هرب الدبلوماسي الكوري الشمالي؟

في سبتمبر 2019.

متى عُين السفير في الكويت؟

عام 2017.

أعلن سفير كوريا الشمالية لدى الكويت انشقاقه عن نظام كيم جونغ أون، بعد هروبه إلى كوريا الجنوبية، في علامة مستمرة على التمرد على نظام حكم شديد الانغلاق.

وذكرت صحيفة "نيويورك بوست"، يوم الثلاثاء، أن ريو هيون وو وصل إلى كوريا الجنوبية، في سبتمبر 2019، ولكن لم يعلَن انشقاقه إلا قبل أيام.

وأكد الدبلوماسي المنشق أنه هرب لأنه يريد مستقبلاً أفضل لطفله.

وقد تولى ريو قيادة سفارة كوريا الشمالية في الكويت في عام 2017، وكان يُنظر إليه باهتمام لأن دول الخليج العربي تعتبر مصدراً رئيسياً للعملة الأجنبية بالنسبة لبيونغ يانغ، التي أرسلت آلاف العمال إلى المنطقة.

وريو هو أيضاً صهر جون إيل تشون، الذي أشرف ذات مرة على مكتب حزب العمال المسؤول عن إدارة "الخزائن السرية" لعائلة كيم الحاكمة، والتي يُطلق عليها اسم "الغرفة 39".

من جانبه أفاد نائب كوري جنوبي بأن سفير كوريا الشمالية لدى الكويت فر هارباً، في سبتمبر قبل الماضي، بحسب وكالة "رويترز".

وأضاف النائب تاي يونغ هو: إن "انشقاق ريو قد يكون علامة على أن النخبة الكورية الشمالية التي دعمت قاعدة نفوذ الزعيم كيم بدأت تبتعد عنه ببطء، ولكن باستمرار".

جدير بالذكر أن ريو هيون قاد سفارة كوريا الشمالية لدى الكويت منذ طرد السفير السابق، سو تشانغ سيك، بعد قرار للأمم المتحدة صدر عام 2017، سعياً لتقليص البعثات الدبلوماسية للبلاد في الخارج.

وهرب بعد عدة أشهر من اختفاء جو سونغ جيل القائم بأعمال سفير كوريا الشمالية لدى إيطاليا، مع زوجته من السفارة، وعاد إلى الظهور في كوريا الجنوبية.

وتعد كوريا الشمالية من أكثر بلدان العالم انغلاقاً، وذات حكم دكتاتوري شمولي، يُتهم نظامها الحاكم بأنه شديد البطش والقسوة مع معارضيه.

مكة المكرمة