هكذا نجت مدرعة جيش الاحتلال من صواريخ حزب الله

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/64qrNb

المراسل العسكري الإسرائيلي أكد أن الجنود نجوا نتيجة حسن حظ

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 03-09-2019 الساعة 09:09

كشف المراسل العسكري لصحيفة "هآرتس" الإسرائيلية، عاموس هاريل، أن الجنود داخل مدرعة جيش الاحتلال التي استهدفها عناصر حزب الله الأحد الماضي، نجوا جميعاً من الموت والإصابات، بعد اندفاع مركبتهم للأمام بعد إطلاق الصاروخ الأول عليها.

وأكد هاريل، في مقال له نشر اليوم الثلاثاء، أن المدرعة المستهدفة كانت متحركة وعلى متنها 5 جنود، ولم تكن مركونة وخالية، كما تم الترويج له بعد الساعات الأولى لاستهدافها.

وبين هاريل أن المدرعة المستهدفة من طراز "زئيف"، وهي غير قادرة على تحمل ضربة مباشرة بصاروخ "كورنيت"، وعدم سقوط القتلى في صفوف الجيش "كان بشكل أساسي نتيجة حسن الحظ لا تكتيكات ذكية".

وقال هاريل: "المدرعة المستهدفة طراز "زئيف" (أو "وولف") وكانت تسير على طريق يبعد نحو 5.5 كيلومتر عن الحدود لحظة استهدافها، بمعنى أنها لم تكن على الخطوط الأمامية، ولكن في منطقة تقع ضمن نطاق الصواريخ الموجهة "كورنيت".

وأضاف: "لم يلتزم قائد المركبة بتعليمات الجيش بعدم التحرك في الطرق القريبة من الحدود اللبنانية، بسبب حالة التأهب وترقب هجوم حزب الله"، مشيراً إلى أن الجيش فتح تحقيقاً لمعرفة عدم تنفيذ الأوامر العسكرية.

وكان مسؤولون في جيش الاحتلال أكدوا عقب هجوم حزب الله أن عدداً من الصواريخ الموجهة المضادة للدبابات أصابت قاعدة للجيش، ومركبة مدرعة، ولكنها كانت فارغة عندما تعرضت للضربة.

يشار إلى أن حزب الله أعلن تفجير ناقلة جند تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي جنوبي لبنان، وقتل وجرح من فيها.

مكة المكرمة