هل ستشارك الأمم المتحدة بمؤتمر "صفقة القرن" في البحرين؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GAwpAk

الأمم المتحدة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 31-05-2019 الساعة 10:40

أعلنت الأمم المتحدة، أمس الخميس، عدم مشاركتها في "مؤتمر السلام" للشق الاقتصادي من خطة السلام الأمريكية بين دولة الاحتلال "الإسرائيلي" والفلسطينيين، المعروفة بـ"صفقة القرن".

وقال الناطق باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، رداً على سؤال بشأن حضور الأمم المتحدة المؤتمر: "في هذه المرحلة لم أبلغ بحضور أي شخص المؤتمر".

وكان الناطق صرح أولاً أن منسق الأمم المتحدة للشرق الأوسط، نيكولاي ملادينوف، دعي إلى المؤتمر الذي سيعقد في 25 و26 يونيو القادم في المنامة، لكنه لن يحضر الاجتماع. وصحح بعد ذلك تصريحه بالتأكيد أن ملادينوف لم يدعَ إلى المؤتمر، وفقاً لـ"الوكالة الفرنسية".

ويستعد صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ومستشاره، جاريد كوشنر، منذ أشهر، لكشف خطة للسلام بين دولة الاحتلال "الإسرائيلي" والفلسطينيين، التي يقول الفلسطينيون إن هدفها الاستيلاء على حقوقهم.

ومن المتوقع أن يناقش مؤتمر البحرين الفرص الاقتصادية للفلسطينيين، من خلال تمويلات يقدمها حلفاء واشنطن من دول في الخليج تجمعها مع "إسرائيل" والولايات المتحدة خصومة مع إيران.

وجددت السلطة الفلسطينية على لسان رئيسها محمود عباس، اليوم الجمعة، مقاطعتها لمؤتمر البحرين، معتبرة ترامب وسيطاً غير نزيه بعد اعترافه بالقدس عاصمة لـ"إسرائيل".

وسبق أن أعلنت القيادة والفصائل الفلسطينية، ورجال أعمال فلسطينيون، رفضهم لورشة البحرين؛ إذ يرون أنها إحدى أدوات واشنطن لتمرير خطتها للسلام، المعروفة إعلامياً بـ"صفقة القرن".

وترفض القيادة الفلسطينية التعاطي مع أي تحركات أمريكية في ملف السلام، منذ أن أعلن الرئيس دونالد ترامب، أواخر 2017، الاعتراف بالقدس بشطريها الشرقي والغربي عاصمة مزعومة لـ"إسرائيل"، القوة القائمة باحتلال المدينة منذ 1967.

مكة المكرمة