واشنطن تدرج "الورفلي" القائد بقوات حفتر في قائمة العقوبات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/P3MXon

الرائد محمود الورفلي الضابط في قوات حفتر

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 11-12-2019 الساعة 09:58

أدرجت وزارة الخزانة الأمريكية محمود الورفلي، الضابط في قوات اللواء المتمرد خليفة حفتر في ليبيا، على قائمتها الخاصة بالعقوبات، متهمة إياه بارتكاب انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان.

وقال بيان لوزارة الخزانة الأمريكية، الثلاثاء، إن الورفلي هو "قائد لمليشيا معروفة باسم لواء الصاعقة، وتم تحديده على أنه شخص أجنبي مسؤول عن أو متواطئ أو شارك بشكل مباشر أو غير مباشر في انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان".

ولفتت إلى أنه "منذ العام 2016، نفذ الورفلي أو أمر بقتل 43 محتجزاً غير مسلحين في ثماني حوادث منفصلة، تم تصوير العديد من عمليات القتل هذه، ونشرها على وسائل التواصل الاجتماعي".

وسردت الخزانة الأمريكية في بيانها أن الورفلي صُور في 24 يناير 2018 "وهو ينفذ عملية إعدام جماعي لعشرة معتقلين عزل في بنغازي، بعد أن أطلق النار على كل محتجز في رأسه واحداً تلو الآخر، وأطلق النار بحرية على مجموعة من عشرة معتقلين تم إعدامهم".

كما رصدت وزارة الخزانة الأمريكية أن الورفلي أمر، في 17 يوليو 2017، بتنفيذ إعدام منهجي بحق "20 محتجزاً راكعاً وغير مسلحين".

ليبيا

وسجل بيان الخزانة الأمريكية أن الورفلي واصل في عدة وقائع "إطلاق النار على المحتجزين بعد إعدامهم".

وفي يوليو من العام الجاري، أمر حفتر بترقية الورفلي، المطلوب من قبل المحكمة الجنائية الدولية بتهمة ارتكاب "جرائم حرب"، من رائد إلى رتبة مقدم في الجيش الذي يقوده حفتر.

وتتهم الجنائية الدولية الورفلي بارتكاب جرائم حرب على خلفية إعدامه لأكثر من 33 شخصاً في مناطق مختلفة من مدينة بنغازي.

والورفلي مدرج أيضاً على قائمة المطلوبين بتهمة تنفيذ إعدامات بلا محاكمات، من قبل الشرطة الدولية (الإنتربول).

وفي 13 سبتمبر 2018، دعت المدعية العامة للمحكمة الجنائية، فاتو بنسودا، إلى اعتقال الورفلي فوراً، وتقديمه إلى المحكمة.

مكة المكرمة