واشنطن تدرج "عصائب أهل الحق" على لوائح الإرهاب

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/mNo4Na

تأسست عام 2006

Linkedin
whatsapp
السبت، 04-01-2020 الساعة 08:40

أدرجت وزارة الخارجية الأمريكية تنظيم "عصائب أهل الحق" بالعراق، التابع للحشد الشعبي المقرب من إيران، على قائمة "المنظمات الإرهابية الأجنبية"، وذلك بعد ساعات من مقتل قاسم سليماني قائد "فيلق القدس" وقيادات من الحشد بغارة أمريكية في بغداد.

وقالت الوزارة في بيان، أمس الجمعة، إنها أدرجت أيضاً زعيم التنظيم قيس الخزعلي وشقيقه ليث على قائمة "الإرهابيين العالميين المحددين بشكل خاص".

ولفتت إلى أن قرارها هذا هو تدبير احترازي حيال عزم "عصائب أهل الحق" شن هجمات إرهابية، وشددت على أنها ستفرض عقوبات على كافة المؤسسات والأفراد الذين يتعاونون مع التنظيم مالياً ومادياً.

ونوهت الوزارة بأن عصائب أهل الحق، منذ تأسيسها عام 2006، تبنت 6 آلاف هجوم ضد القوات الأمريكية والتحالف الدولي، بينها هجمات صاروخية على قواعد أمريكية، وقتل 5 جنود أمريكان في منطقة كربلاء، وإسقاط مروحية بريطانية.

وأوضحت أن التنظيم تم تدريبه وتمويله من قبل "فيلق القدس" التابع للحرس الثوري الإيراني.

بدوره قال وزير الخارجية مايك بومبيو: إن "هذه المجموعة التي تتحرك نيابة عن أسيادها في طهران تلجأ للإرهاب والعنف من أجل دفع جهود النظام الإيراني لإضعاف السيادة العراقية".

وفي وقت سابق الجمعة، دعا زعيم "عصائب أهل الحق" مسلحي فصيله إلى الاستعداد، متوعداً بإخراج القوات الأمريكية من العراق.

وفجر الجمعة، أكدت وزارة الدفاع الأمريكية مقتل سليماني في بغداد في غارة جوية بناءً على توجيهات من الرئيس دونالد ترامب.

وجاءت تلك التطورات على خلفية قيام عشرات المحتجين، الثلاثاء الماضي، باقتحام حرم السفارة الأمريكية في بغداد، وإضرام النيران في بوابتين وأبراج للمراقبة، قبل أن تتمكن قوات مكافحة الشغب العراقية من إبعادهم إلى محيط السفارة.

الاقتحام جاء رداً على غارات جوية أمريكية، الأحد (29 ديسمبر 2019)، استهدفت مواقع لكتائب "حزب الله" العراقي، أحد فصائل "الحشد الشعبي"، بمحافظة الأنبار (غرب)، ما أسفر عن سقوط 28 قتيلاً و48 جريحاً بين مسلحي الكتائب.

وشنت الولايات المتحدة الضربات الجوية رداً على هجمات صاروخية شنتها الكتائب على قواعد عسكرية عراقية تستضيف جنوداً ودبلوماسيين أمريكيين، قتل خلال إحداها مقاول مدني أمريكي قرب مدينة كركوك (شمال).

ويتهم مسؤولون أمريكيون إيران بشن هجمات صاروخية ضد قواعد عسكرية تستضيف جنوداً ودبلوماسيين أمريكيين في العراق، عبر وكلائها من الفصائل الشيعية، وهو ما تنفيه طهران.

مكة المكرمة