واشنطن تدين عرض الـ"PYD" جثث قتلى الجيش الحر في عفرين

تمت الحادثة في شوراع مدينة عفرين بريف حلب الخميس الماضي

تمت الحادثة في شوراع مدينة عفرين بريف حلب الخميس الماضي

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 30-04-2016 الساعة 09:06


أدانت الخارجية الأمريكية قيام حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي "ب ي د"، الجناح السوري لمنظمة حزب العمال الكردستاني "بي كا كا"، بعرض جثث قتلى الجيش الحر على متن شاحنة مكشوفة في شوراع مدينة عفرين بريف حلب، الخميس الماضي.

جاء ذلك على لسان مارك تونر، المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، الذي تابع بالقول: "شاهدنا الصور، ولكن لا يمكننا التحقق من صحتها، وندين هذه التصرفات بقوة، وبدون تردد"، مشيراً إلى أن "تلك التصرفات تؤدي إلى تصعيد التوتر بين المجموعات الموجودة غرب سوريا".

وجدّد تأكيده عدم تقديم الولايات المتحدة الأمريكية الدعم للأكراد في عفرين، قائلاً: "نبلغ في لقاءاتنا السرية والمكشوفة قلقنا البالغ من الاشتباكات في محيط نهر الفرات بين وحدات حماية الشعب (YPG) والقوات السورية من جهة، والمعارضة من جهة أخرى، وينبغي أن يتوقف هذا الصراع؛ لأنه عرقل وتسبب بالضرر للاستقرار".

وذكّر تونر بتحذيرات منظمتي هيومن رايتس ووتش، والعفو الدولية، مسبقاً، حيال ارتكاب الـ (PYD) جرائم حرب في سوريا، مشيراً إلى أن بلاده تراقب انتهاكات حقوق الإنسان عن كثب في سوريا.

وجاب مسلحو تنظيم "ب ي د"، شوارع مدينة عفرين التابعة لمحافظة حلب السورية، الخميس، وهم يعرضون جثثاً لمجموعة من مقاتلي الجيش السوري الحر، بعد أن وضعوها على متن شاحنة مكشوفة، وعرضوها على الملأ.

وقالت مصادر محلية، وقيادات من الجيش السوري الحر، لوكالة الأناضول، إن قتلى الجيش الحر قتلوا خلال اشتباكات اندلعت، مساء الأربعاء، بين مسلحي تنظيم "ب ي د" وقوات الجيش السوري الحر، في محيط قرية عين دقنة، وبلدة تل رفعت في ريف محافظة حلب.

مكة المكرمة