واشنطن ترد على تحرش طائرات روسية بمقاتلاتها بـ"التفاهم"

جوش إيرنست المتحدث باسم البيت الأبيض

جوش إيرنست المتحدث باسم البيت الأبيض

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 20-10-2015 الساعة 07:59


أعلن البيت الأبيض عن التوصل إلى "مذكرة تفاهم" مع روسيا حول تنظيم حركة طائرات التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة، وطائرات روسيا فوق الأجواء السورية، مشيراً إلى أنها جاءت تتويجاً لثلاث جلسات من المباحثات بين مسؤولي وزارتي الدفاع في البلدين.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض، جوش إيرنست، أمس الاثنين، في الموجز الصحفي بواشنطن، إن هذه الوثيقة جاءت "لضمان تنظيم حركة الطيارات، وليتحدث الطيارون اللغة الإنجليزية خلال تحليقهم فوق الأجواء السورية، كي نتجنب الحوادث".

وأجرى مسؤولون في وزارتي الدفاع الأمريكية والروسية محادثات منذ بدء موسكو غاراتها الجوية فوق الأجواء السورية، وذلك لتنسيق حركة الطائرات في السماء، والحيلولة دون حدوث اشتباكات بين طائرات قوات التحالف والطائرات الروسية، كان آخرها الأربعاء الماضي.

إلا أن إيرنست أكد أن هذه المذكرة التي توصل إليها الفريقان "لا ترتقي إلى مستوى أي نوع من التعاون الاستراتيجي على الإطلاق".

وكان مسؤول أمريكي كشف لشبكة CNN أن القادة العسكريين الأمريكيين حذروا الطيارين من الرد على المقاتلات الحربية الروسية التي تقترب من طائراتهم في سوريا مع تكرار ذلك.

وقال المصدر الذي لم تذكر اسمه تم إبلاغ الطيارين باتخاذ إجراءات الملاحة الآمنة، مؤكدا أن المقاتلات الروسية اقتربت جدا في واقعتين منفصلتين من الطائرات الأمريكية في سماء سوريا، إحداهما كانت خلال الأسبوعين الماضيين حيث اقتربت مقاتلة روسية من طائرة أمريكية على مسافة 500 قدم (152.4 متر).

وتابع أن الثانية كانت الخميس الماضي حيث اقتربت طائرة روسية من طائرتين أمريكيتين إلى 1500 قدم (457.2 متر)، وأشار المصدر إلى عدم حدوث تحرك عدائي من الجانبين، أو مؤشرات على نوايا عدوانية في الحالتين.

وبدأت روسيا مهاجمة مدن في سوريا نهاية الشهر الماضي، وتقول إن هذا التدخل لاستهداف معاقل تنظيم "الدولة"، في حين يقول ناشطون سوريون والمعارضة السورية إن الغارات تستهدف الجيش السوري الحر والفصائل الثورية والمدنيين.

مكة المكرمة