واشنطن: مصالحة الخليج خطوة للأمام وقطر مهمة بأزمة إيران

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/vzPm9D

قائد المنطقة الوسطى المركزية الأمريكية الجنرال كينيث ماكينزي

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 08-02-2021 الساعة 19:14
- ما الذي قاله كينيث ماكينزي عن دور قطر في أزمة إيران؟

"موقعها الجغرافي مهم في التعامل مع إيران".

- ما تعليق ماكينزي على المصالحة الخليجية؟

قال إنها خطوة للأمام وتساعد بلاده في عملياتها العسكرية.

قال قائد المنطقة المركزية الأمريكية الوسطى الجنرال كينيث ماكينزي، الاثنين، إن المصالحة الخليجية تشكّل خطوة للأمام وتساعد بلاده على المستوى العسكري، مشيراً إلى أهمية موقع قطر الجغرافي في التعامل مع أزمة إيران.

وفي تصريحات نقلتها شبكة "الجزيرة"، أكد ماكينزي أن بلاده لن تساعد السعودية في حرب اليمن لكنها ملتزمة بدعمها منذ هجمات الحوثيين على منشآت أرامكو، عام 2019، مضيفاً: "نحن ملتزمون بدعم السعودية لتطوير قدراتها للدفاع عن نفسها".

ووصف ماكينزي المصالحة الخليجية بأنها خطوة للأمام، مشيراً إلى أن موقع قطر الجغرافي يؤدي دوراً مهماً في التعامل مع إيران.

كما أشار إلى أن إدارة الرئيس جو بايدن ستتخذ خطوات مدروسة تجاه إيران بالتنسيق مع شركائها، مؤكداً أن طهران مصدر عدم استقرار في العراق وسوريا واليمن.

وقال ماكينزي، إن الولايات المتحدة تُحرك قواتها بالمنطقة حسب الحاجة، وتبني شراكات في وجه إيران.

وتأتي تصريحات المسؤول العسكري الأمريكي الرفيع، في ظل التصعيد المتواصل بين واشنطن وطهران، بسبب آليات العودة إلى الاتفاق النووي الذي انسحب منه الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب عام 2018.

وأعلنت الولايات المتحدة مؤخراً، أنها ستشارك حلفاءها في أي خطوة جديدة مع إيران قبل اتخاذها، وهو ما ترفضه طهران وتقول إن الاتفاق النووي يخص أطرافه المُوقِّعين عليه فقط دون مَن سواهم.

كما ترفض طهران مناقشة برنامجها الصاروخي، الذي تقول واشنطن إنه يزعزع أمن المنطقة، بحجة أنه شأن سيادي لا مجال لبحثه مع أي طرف.

ومؤخراً، علّقت إدارة بايدن مبيعات الأسلحة للسعودية والإمارات، وقالت إن ذلك يأتي ضمن خطتها لإنهاء حرب اليمن المستمرة منذ 2014.

كما أعلنت عزمها على إلغاء قرار ترامب تصنيف الحوثيين، المدعومين إيرانياً، جماعةً إرهابية، وقالت إن ذلك يعود لأسباب إنسانية، لكنها أعربت أيضاً عن انزعاجها من هجمات الحوثيين على السعودية، وقالت إنها ملتزمة بمساعدة الرياض في الدفاع عن أرضها وأمنها.

وعيَّنت الولايات المتحدة مؤخراً مبعوثين خاصين؛ أحدهما لإيران والآخر لليمن، ضمن تحركاتها لإنهاء الملفين وفق اتفاقات تشمل الجميع.

مكة المكرمة