وزيرا خارجية ودفاع أميركا يطالبان بخروج إيران من العراق

تفرض واشنطن عقوبات على إيران بسبب دعمها الإرهاب في الشرق الأوسط

تفرض واشنطن عقوبات على إيران بسبب دعمها الإرهاب في الشرق الأوسط

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 31-10-2017 الساعة 18:54


دعا وزيرا الخارجية والدفاع الأمريكيان إلى خروج فوري للقوات الإيرانية من العراق، وفق ما أفادت به قناة "صوت أميركا-VOA".

ووفقاً للقناة، جاء ذلك خلال جلسة عقدتها لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي حول مناقشة تمديد تفويض استخدام القوة العسكرية لمكافحة الإرهاب، مساء الاثنين.

وقال وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون: إن "تفويض عام 2001 يقتصر على أسماء البلدان، إلا أننا اليوم نواجه ظاهرة (داعش) التي يمكن أن تجد بلداً جديداً والانتقال منه؛ ولذلك فإن القيود الجغرافية التي نواجهها تجعل من المستحيل عليهم ملاحقتها".

اقرأ أيضاً:

هل تتحقق نبوءة "بلومبيرغ" لعام 2017 بانعزال أمريكا عن العالم؟

ورداً على سؤال وجهه السيناتور الديمقراطي توم أودال، بخصوص الوجود العسكري في العراق، قال وزير الخارجية الأمريكي: "قلنا بوضوح، إنه مع هزيمة (داعش)، فإن القوات الأجنبية، ومن ضمنها القوات الإيرانية، يجب أن تغادر العراق".

وأضاف: "لكن جزءاً من القوات الشيعية الموجودة حالياً في العراق، هي من العراقيين".

وكان تيلرسون دعا في تصريحات له الأسبوع الماضي، "المليشيات الإيرانية" الموجودة في العراق إلى "العودة لديارها"، في إشارة إلى القوات الإيرانية تحت غطاء مستشارين في العراق.

وحث وزير الخارجية الأمريكي "المليشيات الإيرانية" الموجودة في العراق على العودة لديارها، مع اقتراب حسم المعركة ضد تنظيم داعش هناك، وذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره السعودي، عادل الجبير، بالرياض في 22 أكتوبر الجاري.

كما طالب تيلرسون الشركات الأوروبية بوقف تعاملاتها مع "قوات الحرس الثوري الإيراني"، التي تفرض واشنطن عقوبات عليها؛ بسبب دعمها الإرهاب في الشرق الأوسط.

مكة المكرمة