وزير إماراتي يكشف ملامح سياسة بلاده "ما بعد كورونا"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/mxWKqw

الوزير الإماراتي طالب بإدارة المرحلة بعقلانية

Linkedin
whatsapp
الخميس، 07-05-2020 الساعة 15:03

- ما سياسة الإمارات في مرحلة ما بعد كورونا؟

الأولويات ستكون للداخل، ولا تصعيد ومواجهة إقليمياً.

- كيف ستدير أبوظبي مرحلة "ما بعد كورونا"؟

بعقلانية بعض النظر عن الأيديولوجيا.

كشف وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، ملامح سياسة بلاده "ما بعد كورونا"، في إشارة إلى الأزمة التي أفرزها تفشي فيروس كورونا المستجد.

وقال "قرقاش"، في تغريدة عبر حسابه في "تويتر"، اطلع عليها "الخليج أونلاين": "في تقديري، ستبرز كفاءة الدولة الوطنية وقدراتها وبغض النظر عن الأيديولوجيا كمعيار رئيسي في ما بعد تداعيات كورونا".

وتابع موضحاً: "إقليمياً، أرى أن الأولويات ستكون للداخل، مع التأكيد على تجنب التصعيد والمواجهة".

واختتم تغريدته قائلاً: "سنمر بفترة ستمتحن الإرادة والموارد والنماذج المعتادة"، مطالباً بإدارة المرحلة "بعقلانية".

وبحسب منظمات حقوقية عربية وعالمية، فإن الإمارات متهمة بالانخراط في صراعات عربية دائرة باليمن وليبيا وسوريا، فضلاً عن دعم قوى معينة في مصر وتونس وغيرها، وهو ما قد تتراجع عنه البلاد وفقاً للسياسة الجديدة التي طرحها "قرقاش".

وحتى لحظة إعداد هذا الخبر، بلغ عدد إصابات كورونا في الإمارات 16.240 حالة، وحالات الشفاء 3572، فيما وصل عدد الوفيات إلى 165 حالة.

وأصاب كورونا، حتى صباح الخميس، أكثر من 3 ملايين و836 ألف شخص بالعالم، توفي منهم ما يزيد على 265 ألفاً، وتعافى نحو مليون و307 آلاف، وفق موقع "worldmeter"، المختص بإحصاء ضحايا الفيروس.

مكة المكرمة