وزير الخارجية الأمريكية الجديد يشطب ماضيه على "تويتر"

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع مايك بومبيو (أرشيف)

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع مايك بومبيو (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 14-03-2018 الساعة 09:56


ألغى وزير الخارجية الأمريكية الجديد، مايك بومبيو، حسابه على مواقع التدوينات المصغرة "تويتر" بعد ساعات من تعيينه خلفاً للوزير المُقال ريكس تيلرسون، ما لفت انتباه المتابعين.

وأثار بومبيو، الذي كان يشغل منصب مدير وكالة المخابرات الأمريكية (سي آيه إيه)، الجدل كثيراً على مواقع التواصل الاجتماعي سابقاً، بسبب تغريداته التي تخالف المعايير الدبلوماسية التي سارت عليها الإدارات الأمريكية السابقة.

وهاجم بومبيو، في سلسلة تغريدات، تركيا ورئيسها رجب طيب أردوغان، وإيران ووزير خارجيتها محمد جواد ظريف، ودول العالم الإسلامي بشكل عام، إلا أنه خلال رصد أجراه "الخليج أونلاين" في موقع "تويتر" تبيَّن أن الحساب قد تم تعطيله بعد تنصيبه في الخارجية بنحو ساعتين.

اقرأ أيضاً :

تيلرسون يلقي كلمة وداعية بعد إقالته المفاجئة.. ماذا قال؟

ونشر العديد من الناشطين في مواقع التواصل الاجتماعي التغريدات القديمة التي أطلقها بومبيو، معبرين عن استغرابهم عن أسباب حذف رئيس الدبلوماسية الأمريكية الجديد، مايك بومبيو، حسابه على "تويتر" بعد أن عينه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الثلاثاء، وزيراً للخارجية.

وقال الصحفي التركي، ومراسل صحيفة ديلي صباح التركية في واشنطن، رقيب سويلو، في تغريدة عبر "تويتر"، إن حساب بومبيو قد تم تعطيله بعد تعيينه وزيراً للخارجية.

وأشار العديد من المغردين في مختلف دول العالم، إلى أن الوزير الجديد مايك بومبيو قد حذف ماضية المثير للجدل من "تويتر".

وتساءل الصحفي والكاتب التركي، بيرول كوجر، عن سبب حذف بومبيو لحسابه على "تويتر"، ورده المثير على وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف لكونه دعم موقف الشعب التركي عبر تغريدات نشرها يوم 15 يوليو 2016، وحثهم على الوقوف إلى جانب الحكومة التركية ورفض الانقلاب.

كما أشارت الصحفية في شبكة "سي إن بي سي" الأمريكية، دافنا لينزر، إلى حذف بومبيو تغريداته المثيرة للجدل حول البريد الإلكتروني للمرشحة الديمقراطية هيلاري كلنتون، وملف العلاقات بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وروسيا.

وقال الصحفي والكاتب التركي، أيوب كيليج، إن وزير الخارجية الجديد، مايك بومبيو، الذي كان يشغل منصب مدير المخابرات الأمريكية (سي آيه إيه) قد أطلق سابقاً تغريدات معادية لتركيا وإيران ووصفهما بالدكتاتوريات الإسلامية، لذلك فإن الحساب لم يعد موجوداً حالياً على منصة "تويتر".

مكة المكرمة