وزير الخارجية القطري: مكافحة الإرهاب أولوية قصوى لدينا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/g92zvX

الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني وزير الخارجية القطري

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 31-10-2018 الساعة 11:52

قال وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، إن عملية تأهيل المقاتلين العائدين وإعادة إدماجهم في المجتمع تتطلب مقاربة شاملة تعمل على تصحيح الأفكار المغلوطة بشأن مفاهيم العنف والتطرف والإرهاب، ومعالجة الأسباب السياسية والاجتماعية وغيرها.

وأضاف خلال مؤتمر "المقاتلين العائدين من مناطق الحروب"، المنعقد في العاصمة القطرية الدوحة، اليوم الأربعاء: "أن قضية مكافحة الإرهاب تحظى بأولوية قصوى لدى قطر"، موضحاً أنها "شريك فاعل في مواجهته على المستوى الدولي".

وفي السياق ذاته، جدّد الشيخ محمد بن عبد الرحمن التزام بلاده بالتصدي لهذه الظاهرة على المستوى الوطني والإقليمي والدولي لمعالجة أسبابها من جذورها.

كما أوضح أن "الأسباب الحقيقية المؤدية إلى الإرهاب تتمثل في السياسات القمعية والطائفية، والتهميش وغياب العدالة الاجتماعية الذي تعاني منه فئات واسعة في بعض المجتمعات".

يشار إلى أن مؤتمر المقاتلين العائدين من مناطق الحروب انطلق أمس الثلاثاء وينتهي اليوم الأربعاء، وتشارك فيه أكثر من ثلاثين دولة، ويناقش المؤتمر كيفية التعامل مع المقاتلين الأجانب، وتعاون المجتمع الدولي في معالجة هذه الظاهرة.

يذكر أن تقارير استخباراتية أوروبية قدرت عدد المقاتلين العائدين إلى بلدانهم من سوريا والعراق، في الفترة ما بين العام 2016 و 2018، بنحو 6 آلاف مقاتل جلهم ينحدرون من فرنسا وبلجيكا.

مكة المكرمة