وزير الخارجية الكويتي يبحث مع غروندبرغ حل الأزمة اليمنية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/8Zq5RE

لقاء المبعوث الأممي ووزير الخارجية الكويتي في قصر بيان

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 15-11-2021 الساعة 16:06
- ماذا بحث وزير خارجية الكويت مع المبعوث الأممي لليمن؟

التطورات على الساحة اليمنية والجهود الدولية الرامية لإيجاد حل سياسي في البلاد.

- ما موقف الكويت من الأزمة اليمينة؟

تدعم جهود إنهاء الأزمة استناداً لمبادرة السعودية والمرجعيات الثلاث.

بحث وزير الخارجية الكويتي أحمد ناصر المحمد الصباح، اليوم الاثنين، مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن هانس غروندبرغ، الجهود الدولية الرامية إلى إيجاد حل سياسي للأزمة اليمنية.

وحسب بيان للخارجية الكويتية، فقد التقى الصباح في قصر "بيان" مع غروندبرغ بمناسبة زيارته الرسمية إلى الكويت.

وقال البيان: "تم خلال اللقاء بحث التطورات الأخيرة على الساحة اليمنية، والجهود الدولية الرامية إلى إيجاد حل سياسي للأزمة في البلاد".

ومن جانبه جدد وزير الخارجية الكويتي التزام بلاده بالوقوف مع وحدة واستقرار اليمن وإعادة الأمن والأمان إلى ربوعه.

وشدد على دعم الكويت للجهود الدولية لإنهاء الخلاف الدائر في اليمن استناداً على مبادرة السعودية، ووفقاً للمرجعيات الثلاث المتمثلة في المبادرة الخليجية، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل، وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

ومن ناحيته أعرب المبعوث الأممي عن بالغ الثناء والتقدير لدور الكويت وإسهاماتها نحو دعم اليمن، ولمساعيها الرامية إلى تحقيق الأمن والاستقرار على أراضيه، وفق البيان ذاته.

يُذكر أن اليمن يشهد حرباً منذ قرابة 7 سنوات، أودت بحياة أكثر من 233 ألف شخص، وبات 80% من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة يعتمدون على الدعم والمساعدات، في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.

وينفذ تحالف عربي بقيادة السعودية عمليات عسكرية دعماً للقوات الحكومية، في مواجهة الحوثيين المدعومين من إيران، والمسيطرين على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء، في مشهد يعطي بُعداً إقليمياً للحرب الدائرة في اليمن منذ مارس 2015.

مكة المكرمة