وزير خارجية عُمان: اقتربنا من دفع العملية السياسية باليمن

هناك إجماع على وقف القتال
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/xmd5ym

البوسعيدي: دورنا هو تقريب وجهات النظر بين الفرقاء في اليمن

Linkedin
whatsapp
الأحد، 12-09-2021 الساعة 18:37

ماذا قال وزير خارجية عمان عن أزمة اليمن؟

إنها اقتربت من الحل، وإن هناك إجماعاً من كافة الأطراف على وقف القتال.

ماذا قال وزير خارجية عمان عن الوضع الأفغاني؟

إنه وضع داخلي، وإن بلاده تأمل في أن تتعايش الحكومة الجديدة مع الشعب كله.

قال وزير الخارجية العماني بدر البوسيعدي، إن دفع العملية السياسية في اليمن بات قريباً، وإن هناك إجماعاً من كافة الأطراف على ضرورة وقف القتال، مؤكداً أن الحوثيين لم يرفضوا الجهود التي تبذلها السلطنة لإنهاء الصراع.

وفي مقابلة مع قناة "العربية" السعودية، اليوم الأحد، أكد البوسعيدي أن بلاده تسعى حالياً لتقريب وجهات النظر بين الأطراف، وأن الصراع اليمني لن يحل إلا عبر الحوار.

وأضاف الوزير العماني أن مسقط "مقتنعة بأهمية وقف الحرب والدفع باتجاه المسار السياسي"، مؤكداً أن الحل سيكون عبر الحوار وليس الإقصاء، وأنه من الواجب حالياً المساعدة على استقرار اليمن.

وتابع البوسعيدي: "واجبنا في اليمن هو المساعدة"، مضيفاً أن السعودية وعُمان تمثلان ثقلاً وعمقاً استراتيجياً متبادلاً، وأنه متفائل بشأن مستقبل مجلس التعاون الخليجي.

كما جدد الوزير العماني تأكيد بلاده لضرورة احترام حرية الملاحة في مضيق هرمز.

وفي الوضع الأفغاني قال البوسعيدي إن بلاده تنظر إلى ما يجري هناك على أنه "وضع داخلي"، وإنها تحترم ما يقرره الشعب الأفغاني، معرباً عن أمله في أن تتعايش الحكومة الجديدة مع كافة الطيف الأفغاني، وأن تعمل لصالح الشعب.

وفيما يتعلق بالقضية الفلسطينية قال البوسعيدي إن بلاده متمسكة بحل الدولتين استناداً إلى المبادرة العربية التي طرحتها السعودية عام 2002.

وتتزامن تصريحات البوسعيدي مع تولي المبعوث الأممي الجديد لليمن هانس غوندبرغ مهام منصبة، كما أنها تتزامن مع تصعيد الحوثيين هجماتهم على المملكة.

وفي وقت سابق اليوم، قال وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان إن بلاده لن تتردد في الرد على الحوثيين بالطريقة المناسبة.

وتعمل السلطنة على حل الصراع المستمر منذ 2014، والذي خلف إنسانية تقول الأمم المتحدة إنها الأسوأ في العالم.

مكة المكرمة