وزير خارجية قطر يلتقي نظيره الإيراني في طهران

بعد مباحثات أمريكية رفيعة بالدوحة
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/9DqYaW

وزير خارجية قطر ونظيره الإيراني

Linkedin
whatsapp
الخميس، 09-09-2021 الساعة 13:26

وقت التحديث:

الخميس، 09-09-2021 الساعة 13:43

 

- متى كانت آخر زيارة لوزير خارجية قطر إلى إيران؟

في 25 يوليو الماضي، والتقى خلالها الرئيس المنتخب قبل تنصيبه.

- متى هاتف وزير خارجية قطر نظيره الإيراني الجديد؟

27 أغسطس الماضي.

قالت وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا)، اليوم الخميس، إن وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن وصل إلى طهران، والتقى نظيره الإيراني حسين أمير عبد اللهيان بمقر وزارة الخارجية.

وتأتي زيارة الوزير القطري إلى طهران بعد يومين من مباحثات أمريكية قطرية رفيعة عقدت في العاصمة القطرية الدوحة، يوم الاثنين.

وكانت وكالة "تسنيم" الإيرانية شبه الرسمية قالت، في وقت سابق اليوم، إن الشيخ محمد بن عبد الرحمن سيصل إلى طهران على رأس وفد دبلوماسي، مشيرة إلى أنه سيلتقي نظيره الإيراني.

وتوقعت وسائل إعلام إيرانية أن يلتقي الوزير القطري بعدد من المسؤولين الإيرانيين الآخرين، وأن تكون تطورات الوضع الأفغاني من بين الأمور الرئيسية التي ستجري مناقشتها.

ويوم الاثنين، قال وزير الخارجية الأمريكي خلال زيارته للدوحة إن المشاورات الدبلوماسية بشأن الملف لن تتوقف، مشيراً إلى أن العلاقات القطرية الأمريكية باتت أعمق من أي وقت مضى.

وتأتي الزيارة أيضاً بعد يومين من إعلان الحكومة الأفغانية التي تجاهلت الأقلية الشيعية (الهازارا)، وهو ما رد عليه عبد اللهيان بإبلاغ الرئيس الأفغاني الأسبق، حامد كرازاي، هاتفياً بأنه لا سبيل لاستقرار البلاد إلا بحكومة تمثل الجميع.

وإلى جانب دورها الاستراتيجي في الأزمة الأفغانية، فقد سبق للدوحة أن عرضت القيام بوساطة بين السعودية وإيران أو بين الأخيرة والولايات المتحدة بما يضمن تفكيك أزمات المنطقة وتخفيف الاحتقان المتصاعد بها.

وهذه أول زيارة للمسؤول القطري رفيع المستوى إلى طهران بعد حصول الحكومة الإيرانية الجديدة، ومن ضمنها "عبد اللهيان"، على ثقة البرلمان، في 25 أغسطس المنقضي.

وبعد يومين هنأ وزير خارجية قطر، في اتصال هاتفي، نظيره الإيراني الجديد بمناسبة تقلده مهام منصبه، حيث استعرضا "علاقات التعاون الثنائي بين البلدين"،

وكان "آل ثاني" قد أجرى زيارة إلى طهران، في 25 يوليو الماضي، حيث التقى وقتها بوزير الخارجية السابق محمد جواد ظريف، كما التقى أيضاً بالرئيس المنتخب إبراهيم رئيسي قبيل تسلمه المنصب رسمياً.

وترتبط قطر بعلاقات جيدة مع إيران في جميع المجالات، خاصة أنهما شريكان في حقل غاز ببحر الخليج العربي.

تجدر الإشارة إلى أن الولايات المتحدة وإيران تجريان مفاوضات غير مباشرة لإحياء الاتفاق النووي الذي انسحبت منه واشنطن خلال إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب، في مايو 2018.

مكة المكرمة