وزير يمني يهاجم "التحالف" ويطالبه بترك المناطق المحررة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Gbv2Km

يتهم مسؤولون حكوميون السعودية والإمارات بتقويض أعمال الحكومة اليمنية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 05-05-2019 الساعة 11:55

هاجم وزير يمنيٌّ، التحالف الذي تقوده السعودية والإمارات، متهماً إياه بانتهاك الاتفاق مع حكومته بشأن التدخل في البلاد، من أجل تحريرها من جماعة الحوثيين التي انقلبت على الحُكم.

وقال نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية اليمني أحمد الميسري، إن البرنامج المتفق عليه مع التحالف "كان الزحف نحو الشمال لتحرير المناطق من سيطرة الحوثيين، وليس التوجه إلى الشرق (مناطق تقع تحت سيطرة الحكومة)".

وأضاف خلال لقاء تشاوري عُقد بمدينة عدن، أمس السبت: "إن الشراكة مع دول التحالف جاءت في إطار الحرب على الانقلابيين الحوثيين، وليست الشراكة في إدارة المحافظات المحررة".

وتابع: "نعتقد أننا ما زلنا دولة، ورغم أننا دولة صاعدة فإنه يجب أن يُناط بمؤسسات الدولة الشرعية إدارة المناطق المحررة الواقعة تحت سيطرة الحكومة".

واستطرد قائلاً: "يجب أن يعلم التحالف أن مِن رجال الدولة مَن لديه الجرأة ليقول لهم: يجب أن يستقيم الحال".

ويتهم مسؤولون حكوميون بين الحين والآخر، السعودية والإمارات بتقويض أعمال الحكومة في مناطق سيطرتها، ومحاولة الاستيلاء على مدن يمنية، وعدم السماح للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، بالعودة إلى البلاد لإدارة شؤونها.

وتصاعدت في الآونة الأخيرة محاولة السعودية والإمارات السيطرة على محافظتي المهرة (شرق)، وسقطرى (جنوب)، وسط غضب شعبي.

وتقود الدولتان تحالفاً عسكرياً يشمل القوات المحلية المؤلّفة من مختلف الفصائل اليمنية، منذ مارس 2015، ويحاول إعادة الحكومة المعترف بها دولياً إلى السلطة بعد أن أطاحت بها مليشيا الحوثي المتحالفة مع إيران، في 2014، وتتهم منظمات دولية ذلك التحالف بارتكاب جرائم بحق المدنيين.

مكة المكرمة