وصول قوات جوية سعودية إلى قاعدة الظفرة بالإمارات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/9DqnBW

التمرين يعد من أهم التمارين العسكرية المشتركة على مستوى العالم

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 15-10-2021 الساعة 10:20

ما أسباب توجه القوات إلى الإمارات؟

للمشاركة في تمرين مركز الحرب الجوي الصاروخي 2021.

ما هي أبرز المنظومات في التدريب؟

منظومة (إف 15 إس إي) متعددة المهام.

أكدت مصادر سعودية، أمس الخميس، اكتمال وصول مجموعة القوات الجوية الملكية بجميع أطقمها الجوية والفنية إلى قاعدة الظفرة الجوية بدولة الإمارات العربية المتحدة، للمشاركة في تمرين "مركز الحرب الجوي الصاروخي 2021".

وبحسب وكالة الأنباء السعودية "واس" فإن القوات المشاركة في التمرين استقبلت من قبل الملحق العسكري المكلف في سفارة المملكة بدولة الإمارات، العميد الركن عبد الله محمد الحصان، وقائد مجموعة القوات الجوية الملكية السعودية المشاركة في التمرين، العقيد الطيران الركن عائض بن سعيد القحطاني، وأركانات التمرين.

وقال القحطاني: إن "جميع المشاركين؛ من أطقم جوية وفنية ومساندة، اكتمل وصولهم إلى قاعدة الظفرة الجوية".

وأشار القحطاني إلى أنه "جرى نقل المعدات والمشاركين بقدرات من القوات الجوية 100%، وبدون أي تأثير على المهام الأخرى".

وأضاف أن مشاركة القوات الجوية الملكية السعودية بمنظومة (إف 15 إس إي) متعددة المهام في هذا التمرين جاء لكونه من التمارين العسكرية المشتركة المهمة على مستوى العالم التي تقام في بيئة عمليات قتالية مشابهة للعمليات الحقيقية.

وبيّن القحطاني أن الاستعدادات والتجهيزات للتمرين تمت "بكل احترافية وعلى أعلى درجات السلامة المتبعة في مثل هذه التمارين، حرصاً على الظهور بالمظهر المشرف الذي يليق بمكانة قواتنا الجوية، والعمل على المحافظة على تميزها في جميع المحافل، ومنها التمارين المشتركة".

يذكر أن التعاون العسكري بين الرياض وأبوظبي يشهد تقدماً ملحوظاً خلال السنوات الأخيرة، حيث مر بمراحل اتفاقات تعاونية مشتركة وصفت بأنها "بداية عصر جديد" من التعاون في القطاع العسكري بين البلدين.

مكة المكرمة