وفد عراقي يزور الرياض بهدف "تحسين العلاقات"

سيبحث الوفد التبادل التجاري (تعبيرية)

سيبحث الوفد التبادل التجاري (تعبيرية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 11-03-2017 الساعة 14:28


أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية، السبت، أن وفداً يترأسه وكيل الوزارة سيتوجه للعاصمة السعودية الرياض، غداً الأحد؛ بهدف إجراء مباحثات تتعلق بالجانب السياسي والاقتصادي والتعاون في مجالات عدة أهمها محاربة الإرهاب.

وقال أحمد جمال، في بيان رسمي: "سيتوجه وفد من الوزارة إلى السعودية، يوم غد، في زيارة رسمية، لبحث عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك".

وأضاف: إن "الوفد الذي سيرأسه وكيل الوزارة الأقدم، نزار خير الله، سيجري مع الجانب السعودي مشاورات سياسية لبحث عدد من الملفات الخاصة بتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين"، مستدركاً: "كما سيبحث الوفد بعض المواضيع المتعلقة بالمنافذ الحدودية والتبادل التجاري".

اقرأ أيضاً :

المنتدى العالمي يختار "إسطنبول .. عاصمة للإنسانية"

من جهته أكد رئيس لجنة العلاقات الخارجية النيابية، عبد الباري زيباري، أن" وفد وزارة الخارجية العراقي سيبحث في السعودية معالجة الأمور اللوجستية المتعلقة بالنقاط والمعابر الحدودية بين البلدين".

وأضاف زيباري في تصريح لموقع "أن آر تي": إن "وفد الخارجية العراقية لزيارة السعودية سيكون برئاسة وكيل الوزارة الأقدم، نزار خير الله"، مشيراً إلى أن "الزيارة تأتي تلبية لدعوة من وزير الخارجية السعودي خلال زيارته الأخيرة لبغداد".

وأوضح المسؤول العراقي أن "الوفد العراقي يود أن يبرهن للمملكة العربية السعودية جدية العراق في تحسين العلاقات السياسية والاقتصادية بين الجانبين، لا سيما فيما يتعلق منها بالتبادل التجاري المتوقف حالياً، ومسألة مكافحة الإرهاب والمشاكل الإقليمية".

وزيارة الوفد العراقي للمملكة تأتي بعد أسبوعين من زيارة أجراها وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، إلى العاصمة العراقية بغداد، هي الأولى من نوعها لمسؤول سعودي رفيع المستوى منذ عام 1990، التقى خلالها عدداً من المسؤولين.

وشهدت العلاقات بين العراق والسعودية توتراً خلال الفترة الماضية؛ بعد تقديم بغداد طلباً، في أغسطس/آب الماضي، للرياض لاستبدال سفيرها ثامر السبهان؛ على خلفية اتهامه من قبل بغداد بـ"تدخله في الشأن الداخلي العراقي"، وكان السبهان قد تسلم مهام منصبه كأول سفير للسعودية في العراق بعد 25 عاماً من القطيعة، في ديسمبر/كانون الأول 2015.

وخلال زيارته الأخيرة لبغداد، أبلغ الجبير رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، بتسمية السفير السعودي الجديد لدى بغداد، ورأى مراقبون أن زيارة الجبير لبغداد تستهدف مساعدة العراق في التحرر من الهيمنة الإيرانية عليه، وإعادته إلى حاضنته العربية.

مكة المكرمة