3 دول كبرى تطالب بمعاقبة إيران لدعمها الحوثيين

نيكي هيلي سفيرة أمريكا لدى الأمم المتحدة

نيكي هيلي سفيرة أمريكا لدى الأمم المتحدة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 18-02-2018 الساعة 09:21


طالبت كل من بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا، السبت، مجلس الأمن الدولي بإدانة إيران لتقاعسها في منع وصول صواريخ باليستية لميليشيا الحوثي في اليمن.

وذكرت مسوّدة قرار، نشرتها وكالة "رويترز"، مطالبة الدول الثلاث لمجلس الأمن بإدانة إيران والالتزام باتخاذ إجراء بشأن انتهاك العقوبات.

وقال دبلوماسيون إن مسودة قرار تجديد عقوبات الأمم المتحدة على اليمن لعام آخر، ستسمح لمجلس الأمن المؤلف من 15 عضواً بفرض عقوبات ضد "أي نشاط له صلة بالصواريخ الباليستية في اليمن".

وأضافوا أن بريطانيا أعدت مسودّة القرار بالتشاور مع الولايات المتحدة وفرنسا، قبل طرحها على المجلس بكامل أعضائه، يوم الجمعة الماضية.

ويتعين الموافقة على مسودة قرار الأمم المتحدة بحلول 26 فبراير الجاري، ومن المرجح أن تواجه المسودة اعتراضاً من روسيا التي تأتي في صف إيران بسوريا تحديداً.

اقرأ أيضاً :

مستشار الأمن القومي الأمريكي: حان وقت ردع إيران

وكي يتم إقرارها لا بد من موافقة تسعة أصوات (دول)، مع عدم استخدام الصين أو الولايات المتحدة أو فرنسا أو بريطانيا حق النقض (فيتو).

ويضغط البيت الأبيض، منذ شهور، لمحاسبة إيران بالأمم المتحدة، تزامناً مع تهديدها بالانسحاب من اتفاق 2015، بين القوى الكبرى للحد من برنامج إيران النووي ما لم يتم تصحيح "عيوب كارثية".

وقالت نيكي هيلي، سفيرة أمريكا لدى الأمم المتحدة: إنه "منذ التوقيع على الاتفاق النووي زاد دعم النظام الإيراني للميليشيات الخطيرة وجماعات الإرهاب بشكل ملحوظ".

وأضافت في مقال نُشر في صحيفة "نيويورك تايمز" السبت، أن إيران "بدأت صواريخها وأسلحتها المتطورة تظهر (بعد الاتفاق النووي) بمناطق الحرب في كل أنحاء الشرق الأوسط".

وتدور حرب بالوكالة في اليمن بين إيران والسعودية، تقود فيها الأخيرة تحالفاً منذ مارس 2015، لدعم القوات الحكومية التي تقاتل الحوثيين المدعومين من إيران.

مكة المكرمة