3 زعماء يغادرون تونس قبيل انتهاء القمة العربية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6pWBxp

وصل أمير قطر إلى تونس قبل ساعات قليلة من بدء أعمال القمة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 31-03-2019 الساعة 16:54

غادر  ثلاثة من زعماء الدول العربية قبيل انتهاء  أعمال القمة العربية الثلاثين، التي تقام اليوم الأحد، في العاصمة التونسية.

وغادر أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل الثاني، القمة العربية التي تُعقد في تونس، قبل إلقاء كلمته في قصر المؤتمرات، في حين غادر أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر، وملك السعودية سلمان بن عبد العزيز، قبل انتهاء أعمال القمة.

وجاءت مغادرة أمير قطر فور انتهاء كلمة الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، والأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط.

وذكرت وكالة "قنا" الرسمية أن الأمير تميم غادر تونس بعد مشاركته في الجلسة الافتتاحية لاجتماعات مجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة في دورتها الثلاثين.

وأضافت : "سمو الأمير يبعث ببرقية إلى الرئيس التونسي أعرب فيها عن خالص شكره وتقديره على ما قوبل به من حفاوة وتكريم  (....) متطلعاً سموه إلى أن تسهم نتائجها في دعم وتعزيز العمل العربي المشترك من أجل مصلحة الشعوب العربية".

وكان أمير قطر وصل إلى تونس قبل ساعات قليلة من بدء أعمال القمة، واستقبله في مطار تونس رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد.

وانطلقت اليوم الأحد في تونس العاصمة، اجتماعات الدورة 30 لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة بمشاركة قادة الدول العربية.

وألقى الملك سلمان كلمة في افتتاح القمة، قال فيها إن القضية الفلسطينية على رأس اهتمامات السعودية إلى حين حصولها على القدس عاصمة لها.

فيما دعا الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، في كلمته التي ألقاها في القمة، إلى توحيد المواقف العربية وتعزيز التماسك وتجاوز الخلافات لمواجهة التحديات التي تتعرض لها الأمة.

وقالت وكالة الأنباء السعودية "واس" إن الملك سلمان غادر تونس بعد أن شارك في اجتماعات مجلس الجامعة العربية على مستوى القمة.

وبحثت القمة العربية تطورات الأزمة السورية، والتطورات في اليمن وليبيا، إلى جانب دعم جهود السلام والتنمية في السودان، والتضامن مع لبنان ودعم جمهورية الصومال، إلى جانب قضايا أخرى.

مكة المكرمة