58 قتيلاً في سلسلة انفجارات نسبت لبوكو حرام بنيجيريا

الانفجار الأول نفذته امرأة بحزام ناسف

الانفجار الأول نفذته امرأة بحزام ناسف

Linkedin
whatsapp
السبت، 07-03-2015 الساعة 20:24


هزت مدينة مايدوغوري مهد حركة بوكو حرام في شمال شرق نيجيريا، السبت، ثلاثة انفجارات نسبت إلى جماعة "بوكو حرام"، وأوقعت 58 قتيلاً على الأقل و139 جريحاً.

وهناك انفجار واحد على الأقل نفذته امرأة. وقتل العديد من الأطفال في هذه الهجمات التي نسبت إلى جماعة بوكو حرام، ونفذت في سوقين يرتادهما عدد كبير من المواطنين ومحطة حافلات مكتظة.

ونفذت الجماعة المسلحة اعتداءات عدة في مايدوغوري منذ بدء تمردها في 2009، وحاولت في الآونة الأخيرة السيطرة على المدينة قبل أن يصدها الجيش.

ووقع الانفجار الأول الذي نفذته المرأة عندما فجرت حزامها الناسف قرابة العاشرة صباحاً بالتوقيت المحلي في سوق سمك باغا، وأدى إلى مقتل 18 شخصاً. وقتل 15 شخصاً آخرين في سوق الاثنين بعد نحو ساعة، بحسب أبو بكر قمندي المسؤول في اتحاد الصيادين.

من جهته أكد مسؤول قضائي وقوع الانفجارين، مضيفاً أن "انفجاراً ثالثاً وقع في محطة الحافلات السريعة بعيد الساعة الواحدة ظهراً بالتوقيت المحلي". وقال بعض الشهود إن "انتحاريين نفذا أيضاً هذين الهجومين الأخيرين"، لكن لم يتسن التأكد من هذه المعلومات.

مكة المكرمة