76 راغباً في الترشح للرئاسة الجزائرية.. ومطالبات بالتأجيل

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gAwWM3

تأتي هذه الحصيلة قبيل انقضاء تسليم ملفات استمارات اكتتاب التوقيعات الفردية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 21-05-2019 الساعة 22:08

كشفت وزارة الداخلية الجزائرية، اليوم الثلاثاء، عن عدد الأشخاص الراغبين في الترشح للانتخابات الرئاسية المقررة يوم 4 يوليو المقبل.

قال بيان عن الداخلية: إن "الحصيلة المؤقتة لعملية تسليم استمارات اكتتاب التوقيعات الفردية للراغبين في الترشح للانتخاب لرئاسة الجمهورية، والموقوفة إلى غاية يوم الاثنين 20 مايو 2019، تتمثل في إيداع 76 رسالة نية للترشح".

وتأتي هذه الحصيلة قبيل انقضاء تسليم ملفات استمارات اكتتاب التوقيعات الفردية، والتي يحددها قانون الانتخابات الجزائري بـ 45 يوماً من تاريخ استدعاء الهيئة الناخبة، والذي كان يوم 9 أبريل المنصرم.

وأودعت ثلاثة أحزاب سياسية رسائل الترشح، وهي التحالف الوطني الجمهوري، جبهة المستقبل والجبهة الجزائرية للتنمية والحرية والعدالة.

من جانبه دعا حزب جبهة التحرير الوطني الحاكم بالجزائر إلى تأجيل انتخابات الرئاسة، المقررة 4 يوليو المقبل، بدعوى أن الظروف المناسبة لإجرائها غير متوفرة.

وقال محمد جميعي الأمين العام للحزب في حوار لموقع كل "شيء عن الجزائر": إن "الشعب يطالب بانتخابات ذات مصداقية وشفافة، وللقيام بها فهي تحتاج إلى لجنة مستقلة، وهي الحالة التي لا توجد اليوم".

وتابع: "لا يمكننا الذهاب إلى انتخابات رئاسية دون لجنة مستقلة للتنظيم والإشراف على الانتخابات ومراجعة قانون الانتخابات".

وأمس الاثنين جددت قيادة الجيش، من خلال خطاب للفريق قايد صالح، رفضها أي حل خارج الدستور، وتمسكها بإجراء انتخابات في أقرب وقت، ودعت إلى التعجيل بتنصيب هيئة عليا لتنظيمها.

وتعيش الجزائر خلال الأيام الأخيرة حالة انسداد سياسي، بفعل رفض الشارع والمعارضة لانتخابات 4 يوليو التي دعا إليها الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح، وكذا إشراف رموز نظام الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة عليها .

ويقول قانونيون إن 25 مايو الجاري سيكون آخر أجل لإيداع ملفات الترشح للانتخابات الرئاسية لدى المجلس الدستوري.

مكة المكرمة