8 موقوفين بهجوم مانشستر.. ولندن تبحث عن صانع القنابل

عثرت الشرطة البريطانية على متفجرات خلال حملة تمشيط في مدينة مانشستر

عثرت الشرطة البريطانية على متفجرات خلال حملة تمشيط في مدينة مانشستر

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 25-05-2017 الساعة 08:41


ارتفع عدد الموقوفين للاشتباه بصلتهم باعتداء مدينة مانشستر إلى 8 أشخاص، الخميس، الذي أودى بحياة 22 شخصاً، الاثنين الماضي، في المدينة الواقعة بشمالي غربي بريطانيا.

وعثرت الشرطة البريطانية على متفجرات خلال حملة تمشيط في مدينة مانشستر، عقب ساعات من اعتقال شخص سابع على ارتباط بالاعتداء، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام بريطانية.

وقالت وسائل إعلام إنه تم تفجير إحدى العبوات خلال العمليات الأمنية، وإن أجهزة الأمن قلقة من أن تقوم شبكة عازمة على تنفيذ هجمات أخرى بتصنيع مزيد من القنابل.

اقرأ أيضاً :

"الناتو الإسلامي" آخر الحلول لدحر إرهاب "داعش" وإيران

وذكرت الشرطة البريطانية في بيان لها، أن عملية الاعتقال السابعة تمت إثر مداهمة في مدينة نونيتون في وارويكشاير بوسط البلاد.

وهذه أول عملية اعتقال تتم خارج منطقة مانشستر في إطار الاعتداء الذي ارتُكب الاثنين.

وأضحت الشرطة أنها نفّذت مداهمات، مساء الأربعاء، في منطقة "بلاكلي" أحد أحياء شمال مانشستر، مشيرة إلى أنها "اعتقلت امرأة" من دون أن تُعطي تفاصيل عن عمرها أو هويتها.

وكانت الشرطة البريطانية قالت إنها تلاحق شبكة من المشتبه بهم في تنفيذ الهجوم الذي استهدف قاعة حفلات "مانشستر أرينا"، وتبنّاه تنظيم الدولة.

وأعلنت الشرطة، الثلاثاء الماضي، التعرّف على هوية منفّذ الهجوم، وقالت: إن "المهاجم هو سلمان رمضان عبيدي، ووالده رمضان عبيدي كان ضابط شرطة، وهاجرا من ليبيا إلى لندن، ثم استقرا في مانشستر منذ 10 أعوام".

واعتقلت السلطات الليبية، الأربعاء، والد وشقيق منفّذ التفجير.

من جهة أخرى، نقلت وسائل إعلام عن مسؤول حكومي كبير قوله إن رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، تعتزم اختصار زيارتها لصقلية لحضور اجتماع مجموعة السبع، بعد رفع مستوى التهديد الإرهابي في بريطانيا إلى حرج في أعقاب تفجير مانشستر.

وكان من المقرر أن تبقى ماي في اجتماع الدول الصناعية الكبرى في العالم حتى نهاية القمة، السبت القادم، لكنها الآن تعتزم المغادرة بعد اليوم الأول.

مكة المكرمة