أمريكا تمحو معلومات مهمة في هجوم سيبراني على إيران

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/L2NxJZ

تقول "نيويورك تايمز" إن الهجوم السيبراني شُن في يونيو الماضي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 29-08-2019 الساعة 16:23

كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية عن معلومات تفيد بأن هجوماً سيبرانياً شنته الولايات المتحدة تسبب في محو معلومات مهمة للحرس الثوري الإيراني.

وذكرت الصحيفة أن مسؤولين أمريكيين قالوا، يوم أمس الأربعاء، إن الولايات المتحدة شنت هجوماً سيبرانياً ضد إيران، في يونيو الماضي، عملت من خلاله على محو معلومات كانت حيوية لنشاط إيراني هجومي ضد ناقلات النفط في الخليج العربي.

وبحسب المسؤولين الأمريكيين، فإن الهجوم عرقل قدرات الحرس الثوري الإيراني على العمل سراً ضد ناقلات النفط والسفن التجارية في الخليج.

ونقلت صحيفة "نيويورك تايمز" عن المسؤولين الأمريكيين قولهم إن إيران لم تتمكن بعد من استعادة المعلومات التي كانت بحوزتها، وتجديد عمل المنظومات التي تعطلت في الهجوم السيبراني المشار إليه، في 20 يونيو، التي شملت منظومات اتصال عسكرية أيضاً.

وأضافوا أن البيت الأبيض أخذ بالحسبان الفائدة التي تتحقق من الهجوم، وإمكانية أن تتمكن إيران من الوقوف على طرق عمل الولايات المتحدة في مجال الحرب السيبرانية.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول، وصف بأنه ذو خلفية أمنية، قوله إن الحملات السيبرانية التي ينفذها الجيش الأمريكي يخطط لها مسبقاً؛ لتبقى دون مستوى "عمليات حربية"، مضيفاً أن منظومات الدفاع الجوي ومنظومة الصواريخ الإيرانية لم تتضرر من الهجوم.

وجاء أيضاً أن مخزون المعلومات الذي تم محوه في الهجوم السيبراني كان يستخدمه الحرس الثوري لاختيار الأهداف من بين ناقلات النفط التي تبحر في الخليج.

وكانت الولايات المتحدة ذكرت، في يونيو الماضي، أن لديها معلومات تؤكد أن مسؤولية الحرس الثوري عن إلصاق ألغام بحرية بناقلة نفط واحدة على الأقل.

وفي حينه اتهمت واشنطن طهران بالمسؤولية عن الهجوم على ناقلات نفط إماراتية في الخليج.

مكة المكرمة