اكتشاف بقع جليدية قد تكون مصدراً للماء على القمر

الرابط المختصرhttp://cli.re/Lkpvnp

حول قطبي القمر الشمالي والجنوبي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 22-08-2018 الساعة 15:22

قال علماء فلك إنهم اكتشفوا بقعاً من الجليد متناثرة حول قطبي القمر الشمالي والجنوبي، والتي يمكن أن توفر يوماً ما مصدراً للمياه لزواره البشر.

ورصد العلماء، حسب صحيفة "الغارديان" البريطانية، بالأشعة تحت الحمراء إحداثيات التقطتها أداة لوكالة الفضاء والطيران الأمريكية (ناسا) متخصصة بتحديد مواقع المعادن على سطح القمر.

وتُظهر البيانات التي تم تحليلها حديثاً، أن جليد الماء يوجد في عدد من البقع قرب المناطق القطبية للقمر والتي تظل دائماً في الظل، وتكون نتيجة لذلك محميَّة من حرارة أشعة الشمس.

وعُثر على معظم الجليد قرب القطب الجنوبي للقمر حول مجموعة من الفوهات التي تحمل أسماء علماء ومستكشفين، وضمن ذلك "هاورث، شومايكر، سفيردروب، شاكلتون".

وأظهرت القياسات اللاحقة لرقع الجليد أنها تميل إلى التشكُّل في أماكن لم تزد حرارة السطح فيها مطلقاً عن (ــ 163) درجة. لكن الحرارة وحدها ليست كافية لضمان تجمد المياه.

ويرى العلماء أن هذه الصور "دليل مباشر قاطع" على أن جليد الماء يوجد على سطح القمر، وليس في جوفه فحسب، وأنه يمكن من ثم استخدام الرواسب الجليدية كمصدر للماء باستكشافات مستقبلية للقمر.

مكة المكرمة