الأمن الإلكتروني السعودي: "فدية" أصاب جهات حكومية وخاصة

حذر المركز من احتمالية وجود نسخة معدلة من البرمجية الخبيثة

حذر المركز من احتمالية وجود نسخة معدلة من البرمجية الخبيثة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 15-05-2017 الساعة 21:28


أكد مركز الأمن الإلكتروني السعودي، الاثنين، أن هجوم "الفدية" الإلكتروني أصاب عدداً من الأجهزة بالقطاعين الحكومي والخاص، ونتجت عن الإصابة أضرار "محدودة" مقارنة بالأضرار العالمية، ويجري العمل على معالجتها.

وأضاف المركز التابع لوزارة الداخلية السعودية في بيان له: "أرسل المركز توصيات لمختلف الجهات لكيفية التعامل مع الإصابة، وما زال المركز يعمل مع الجهات المصابة والتعاون معها لتجاوز الآثار، ولا يزال مستمراً منذ 12 مايو (أيار)، حيث أصاب ما يزيد عن 150 دولة حول العالم".

واستمر المركز في تحليل بيانات الهجمة، حيث تبين تواصل العديد من الشبكات السعودية مع نطاقات "مشبوهة" ذات علاقة بالهجوم.

وأوضح المركز أن هناك احتمالية لوجود نسخة معدلة من البرمجية الخبيثة، ما يؤدي لاستمرار الهجمة وإصابة شبكات جديدة.

وأكد بيان المركز "اتخاذ الإجراءات الوقائية وتطبيق التوصيات المرسلة من المركز لمختلف الجهات لحماية شبكاتها من الإصابة، كما نوصي بالتواصل مع المركز حال تعرض أية جهة للهجوم من خلال وسائل التواصل بموقع المركز الرسمي: www.ncsc.gov.sa ".

وكانت 99 دولة تعرضت يوم الجمعة الماضي إلى هجوم قرصنة هائل، استهدف آلاف المنظمات والمؤسسات الحكومية وغير الحكومية، وفقاً لشركة الأمن المعلوماتي "أفاست".

وقال المركز إن الهجوم الإلكتروني من نوع الفدية (Ransomware) ويسمى "WannaCry"، ما يزال مستمراً منذ يوم الجمعة الماضي.

ويعمل الفيروس، الذي يدعى "واناكراي"، عبر السيطرة على كل الملفات في الحاسوب المستهدف، قبل أن يطلب القراصنة فدية مالية لتحرير الملفات.

مكة المكرمة