"التزييف العميق" قد تشكل خطراً على الجغرافيا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/wrzPxZ

حذر الخبراء لسنوات من مخاطر التزييف العميق للأشخاص

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 27-04-2021 الساعة 21:10
- ما التزييف العميق؟

التزييف العميق أو "ديب فيك" هي شكل من أشكال استخدامات الذكاء الاصطناعي (AI)، تستخدم الصور أو مقاطع الفيديو الحقيقية وتحوّلها إلى صور ومقاطع فيديو مزيفة لغرض معين، ويتم كل هذا بطرق معقدة؛ بحيث يصبح من الصعب التمييز بين الصور ومقاطع الفيديو الحقيقية وتلك المزيفة.

- ما مخاطر تزييف الصور الجغرافية؟

يمكن استخدامها لخلق خدع حول حرائق الغابات أو الفيضانات، أو لتشويه سمعة القصص المبنية على صور الأقمار الصناعية الحقيقية.

يشعر أهل الجغرافيا بالقلق إزاء انتشار صور الأقمار الصناعية المزيفة التي أنشئت بواسطة الذكاء الاصطناعي. 

ويمكن استخدام هذه الصور المضللة بطرق متنوعة لخلق خدع حول حرائق الغابات أو الفيضانات، أو لتشويه سمعة القصص المبنية على صور الأقمار الصناعية الحقيقية.

في هذا الإطار نقل موقع "ذا فيرج" عن الباحثين، الثلاثاء، أنه من المؤكد أن إنتاج صور أقمار صناعية مزيفة أسهل من إنتاج مقاطع فيديو مزيفة للبشر، إذ يمكن أن تكون الدقة المنخفضة الموجودة في صور الأقمار الصناعية مقنعة تماماً ويمكن تصديقها. 

يقول "بو جاو"، أستاذ الجغرافيا المساعد بجامعة واشنطن: "إن الخطوة الأولى لمعالجة هذه القضايا هي توعية الناس بوجود مشكلة في المقام الأول".

وأضاف: "إنه على الرغم من مناقشة التزييف العميق على نطاق واسع في مجالات أخرى، فمن المحتمل أن يكون هو وفريقه أول من تناول هذا الموضوع في الجغرافيا".

كجزء من دراستهم، أنشأ جاو وزملاؤه برنامجاً لإنشاء صور أقمار صناعية مزيفة، باستخدام نفس طريقة الذكاء الاصطناعي الأساسية (وهي تقنية تُعرف باسم شبكات الخصومة التوليدية أو GANs) المستخدمة في البرامج المعروفة للتزييف.

ثم أنشؤوا برنامج اكتشاف كان قادراً على اكتشاف المنتجات المقلدة بناءً على خصائص مثل الملمس والتباين واللون. 

ولكن كما حذر الخبراء لسنوات من مخاطر التزييف العميق للأشخاص فإن أي أداة كشف تحتاج إلى تحديثات مستمرة لمواكبة التطورات الكبيرة التي يحدثها المتلاعبون في الصور.

تجدر الإشارة إلى أن التقارير المتعلقة بمعسكرات اعتقال الأويغور في الصين التي اكتسبت مصداقية من أدلة الأقمار الصناعية، يمكن للحكومة الصينية مع انتشار "التزييف الجغرافي العميق" أن تدعي أن هذه الصور مزيفة أيضاً.

كما أن لِتلك الصور الجغرافية المزيفة أثر كبير في المعارك، ففي حال دخول قاعدة بيانات إحدى الجيوش وتزويدها بصور مزيفة تستهدفها الصواريخ فإن الكارثة قد تحل في حال استبدال صور مواقع العدو بأخرى مدنية.

مكة المكرمة