الجيش الأمريكي يطور تقنية لقراءة العقول والتخاطب بالأفكار

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/1kQk7k

خصص الجيش مبلغ 6.25 ملايين دولار لهذه الأبحاث

Linkedin
whatsapp
الخميس، 26-11-2020 الساعة 16:12

ما الغاية من هذه التقنية؟

السماح للجنود بالتخاطب فيما بينهم من خلال الأفكار فقط، في حال كانوا في وضع يكون الكلام فيه مراقباً.

متى يتوقع أن يكتمل المشروع؟

بحسب مركز أبحاث الجيش بعد 5 سنوات.

يجري الجيش الأمريكي أبحاثاً كبيرة في مجال علم الأعصاب؛ في محاولة لفك شفرة إشارات الدماغ المختلفة.

الهدف النهائي هو بناء نظام يسمح للجنود بالتواصل فيما بينهم من خلال أفكارهم فقط، وفقاً لما نشره موقع "فيوجرزم"، اليوم الخميس.

وبحسب أحد الباحثين فهذه مبادرة جريئة تسلط الضوء على الطرق الغريبة التي يمكن أن تغير بها "التكنولوجيا الطبية" طبيعة الحرب وكذلك الجنود.

بغية نجاح هذا المشروع التزم مكتب أبحاث الجيش (ARO) بإنفاق 6.25 ملايين دولار على مدى السنوات الخمس المقبلة.

في الوقت الحالي يقول علماء الأعصاب في ARO إنهم تعلموا تحليل وفك تشفير الإشارات العصبية التي توجه السلوك من بين بقية مخرجات الدماغ. 

إنها ليست قراءة للعقل تماماً، لكنها خطوة أولى مهمة نحو فهم ما تعنيه إشارات الدماغ المختلفة.

قال حميد كريم مدير برنامج ARO: "نحن هنا لا نقيس الإشارات فقط، لكننا نفسرها".

وأوضح كريم أن "الخطوة التالية هي فك ترميز الفئات الأخرى من إشارات الدماغ حتى يتمكن الكمبيوتر في النهاية من تفسير أفكار الجندي".

وأضاف كريم: "الخطوة التالية بعد ذلك هي أن نكون قادرين على فهم تلك الإشارات، هذا هو الهدف الأساسي جعل الكمبيوتر في الواقع في وضع اتصال مزدوج كامل مع الدماغ".

مكة المكرمة