الجيش الأمريكي يطور سلاحاً رادعاً للطائرات المسيرة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GboA1x

بلغت كلفة السلاح 15 مليون دولار

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 22-06-2019 الساعة 18:26

في السنوات الأخيرة دخلت الطائرات الصغيرة من دون طيار إلى ساحات القتال، حيث اعتُمدت لأغراض الاستطلاع والتجسس أو إلقاء القنابل على الجنود.

ممَّا دفع الجيش الأمريكي وبحسب ما نشر موقع "ذا فيرج" اليوم السبت، إلى تطوير طرق جديدة لإسقاطها، حيث كشف سلاح الجو الأمريكي عن نظامه الجديد المسمى "THOR".

يعمل السلاح الجديد على إطلاق حزمة كبيرة من الأشعة عالية الطاقة تعمل على تعطيل الدرونز وإجبارها على السقوط.

تم تطوير "THOR" في مختبرات قاعدة كيرتلاند للقوات الجوية في البوكيرك، نيو مكسيكو، وعلى مدار 18 شهراً من التطوير والاختبارات تم الإعلان عن جاهزية النظام، والبدء في نشره حول قواعد الجيش الأمريكي حول العالم، بدءاً من العام المقبل.

نظام الدفاع الجديد محمول على عربة، ويتم تشغيله من مولدة ديزل، ممَّا يعني سهولة نقله وتركيبه، ويحتاج ساعتين فقط لبدء تركيبه من الصفر.

بلغت كلفة السلاح 15 مليون دولار، وبإمكانه استهداف أسراب كاملة من الدرونز في الوقت نفسه، ويتمتع بمدى بعيد يميزه عن الأسلحة المضادة للدرونز التقليدية.

يقول مدير برنامج ثور، أمبر أندرسون: "إن النظام يعمل كالمصباح الكهربائي، وإن أي شيء يقع في مدى الحزمة سيتم إنزاله في غمضة عين".

مكة المكرمة