السعودية.. 423 مقترحاً بحثياً لمواجهة "كورونا"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/x4JBbW

المشروعات البحثية لا تزال في مرحلة التنفيذ

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 12-06-2020 الساعة 11:42

كم عدد المقترحات البحثية المقدمة من قبل جامعات ومراكز سعودية لمواجهة كورونا؟

423 مقترحاً بحثياً، في مجالات الوقاية والتشخيص والعلاج والجوانب الاجتماعية والأخلاقية.

ما فائدة هذه الأبحاث؟

تخدم الكشف والعلاج والتشخيص والتقصي في مواجهة الجائحة.

أعلنت وزارة الصحة السعودية تلقيها مئات المقترحات البحثية من عدد من الجامعات للمساهمة في الحد من تفشي وباء فيروس كورونا المستجد.

وأوضحت الإدارة العامة للتواصل والعلاقات في وزارة الصحة، اليوم الجمعة، أن عدة كليات وجامعات وبمشاركة باحثين تقدموا بـ 423 مقترحاً بحثياً في مجالات الوقاية والتشخيص والعلاج والجوانب الاجتماعية والأخلاقية، إضافة إلى الأبحاث التي تخدم الكشف والعلاج والتشخيص والتقصي عن هذه الجائحة، وفق صحيفة "الشرق الأوسط" المحلية.

وأضافت الإدارة أن الوزارة انتهت من مرحلة التقديم والتقييم وإعلان المشاريع الفائزة في برنامج أبحاث "كورونا"، من خلال مسار سريع لمنح أبحاث كورونا المستجد.

وأفادت أنه تم نشر 20 ورقة علمية سعودية تضمنت نتائج جديدة عن الفيروس، مبينة أن المشروعات البحثية لا تزال في مرحلة التنفيذ، وجمع المعلومات الدقيقة عن أفضل طرق العلاج، والحد من انتشار الفيروس، تمهيداً لإصدار أوراق علمية لاستنتاجات ومعلومات تعتمد على الأدلة والبراهين.

كما أكّدت الإدارة أن وزارة الصحة تحرص على أن تحمل الأبحاث المقدمة القيمة العلمية من الوصول إلى المعلومات، والعينات الحيوية التي تخص تنفيذ الأبحاث، وذلك بعد التأكد من أخذ الإجراءات الإدارية البحثية اللازمة للحفاظ على سرية البيانات الشخصية للمرضى والمشاركين، وتطبيق المبادئ القياسية المتعلقة بنشر وتبادل المعلومات البحثية. 

ووصفت التعاون بين الوزارة وجميع المراكز البحثية في مختلف الجهات الصحية في السعودية بالوثيق، ويشمل تنفيذ وتبادل المعلومات المتعلقة بجائحة فيروس كورونا المستجد.

وأفادت بأن لديها شراكات دولية مع بعض الجهات، منها منظمة الصحة العالمية، والمعهد الوطني الصحي الأمريكي، إضافة إلى جهات أوروبية مرموقة ومعتمدة في العمل البحثي للقطاع الصحي.

من جانبه، أوضح الدكتور ماجد نور، مدير مركز الاقتصاد المعرفي ونقل التقنية في جامعة الملك عبد العزيز بجدة، أن الجامعة قدمت 250 مقترحاً لمشروعات بحثية من عدد من كليات الجامعة في مختلف المجالات الصحية والبيئية والتصنيعية والبنية التحتية، في إطار المبادرة التي أطلقتها وزارة الصحة لدعم أبحاث كورونا. 

وأضاف نور أن الفرق في جامعة الملك عبد العزيز تعمل على أبحاث ودراسات لإيجاد حلول علمية وطبية، من خلال معرفة التسلسل الجيني لهذا الفيروس والطرق المخبرية لاكتشافه والوقاية منه وعلاجه والحد من انتشاره، إضافة لتصنيع أجهزة تنفس بمحتوى محلي، وأيضاً تصنيع واقيات للوجه لحماية الممارسين الصحيين ودعم احتواء الأزمة العالمية لفيروس كورونا، كما توجد فرق تعمل على دراسة الآثار الاقتصادية والاجتماعية وأيضاً النفسية لجائحة كورونا.

وبلغ عدد مصابي فيروس كورونا في المملكة أكثر من 116 ألف حالة، بينهم أكثر من 80 ألف حالة شفاء، و857 حالة وفاة، وفق آخر إحصائيات وزارة الصحة.

مكة المكرمة