"الصحة العالمية" تحذر من الجمع بين لقاحين مختلفين

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/jYnEo8

تقوم بعض الدول بالجمع بين اللقاحات المختلفة لتحصين مواطنيها

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 13-07-2021 الساعة 15:43
- لماذا حذرت الصحة من خطورة الجمع بين اللقاحات؟

خشية تحول الأمر إلى فوضى.

- مم حذرت الصحة أيضاً؟

من جشع الدول في تحصين مواطنيها بجرعة ثالثة.

حذرت منظمة الصحة العالمية من خطورة الجمع بين اللقاحات ضد فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" التي تنتجها شركات مختلفة، في وقت بدأت فيه دول انتهاج هذا الخيار في ظل ضعف فعاليات بعض اللقاحات.

وقالت كبيرة العلماء في منظمة الصحة العالمية، سوميا سواميناثان، خلال إفادة عبر الإنترنت: "إنه توجه خطير للغاية. نفتقر إلى البيانات والأدلة عندما يتعلق الأمر بمسألة الجمع (بين اللقاحات)".

وتابعت سواميناثان: "سيكون الوضع فوضوياً في البلدان إذا بدأ المواطنون يقررون متى تؤخذ جرعة ثانية وثالثة ورابعة ومن يتلقاها"، وفقاً لوكالة "رويترز".

من جهة أخرى ندّد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، الاثنين، بـ"جشع" الدول التي تفكّر بتطعيم سكّانها بجرعة ثالثة من اللّقاحات المضادّة لـ"كوفيد-19"، رغم أن العلم لم يُثبت بعد ضرورة هذه الجرعة المعززة، في الوقت الذي لا يزال فيه سكان دول عديدة أخرى ينتظرون تلقي جرعتهم الأولى.

وقال غيبريسوس خلال مؤتمره الصحفي الدوري في جنيف: "إذا لم ينجح التضامن فهناك كلمة تفسر إطالة عذاب هذا العالم (..) إنها الجشع".

وبنبرة غاضبة ندد المدير العام بالانقسام العالمي فيما يتعلق بعمليات تسليم اللقاحات "غير المنتظمة وغير المتكافئة".

وانتشر فيروس كورونا منذ ظهوره في مدينة ووهان الصينية نهاية عام 2019، في أكثر من 200 دولة، ما أسفر عن إصابة 188 مليوناً و212 ألفاً، فيما بلغ عدد المتعافين منه 172 مليوناً و101 ألف، وفق موقع "وورلد ميترز" المتخصص بالوباء، فيما بلغ عدد المتوفين 4 ملايين و58 ألفاً، وفق آخر الإحصائيات المجمعة.

مكة المكرمة