الصين تسجن عالماً أجرى تعديلاً وراثياً مثيراً للجدل

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Bwnwv1

العالم الصيني هز المجتمع العلمي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 30-12-2019 الساعة 10:40

أصدرت محكمة صينية، اليوم الاثنين، حكماً بالسجن 3 سنوات على العالم الصيني الذي أنتج "أول طفل معدل وراثياً" في العالم".

وقالت وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا" إن محكمة صينية أصدرت حكماً على العالم هي جيانكوي بالسجن 3 سنوات.

وكان العالم "جيانكوي" قد صدم المجتمع العلمي في عام 2018؛ عندما أعلن أنه قام بتعديل الحمض النووي لتوءمين من الفتيات بهدف جعلهما تقاومان فيروس نقص المناعة البشرية.

وكانت تقارير صحفية قد أفادت باختفاء العالم الذي يقيم في مدينة شنتشن الصينية، ويعمل محاضراً في جامعة ساوثرن للعلوم والتكنولوجيا.

ولم يظهر "جيانكوي" للعلن منذ إلقائه خطاباً في مؤتمر علمي عقد في نوفمبر الماضي، وسط اتهامات للسلطات الصينية باحتجازه بعد "إدانة عمله وصدور أوامر بإجراء تحقيق موسع".

يذكر أنه لإجراء التجربة البشرية استخدم الطبيب أداة تسمى "CRISPR-cas9"، تم استخدامها سابقاً لعلاج بعض الأمراض، ولكن ليس لتحديد ما يمكن نقله إلى الطفل.

لكن علماء آخرين قالوا إنه من السابق لأوانه معرفة ما إذا كانت العملية ناجحة بالفعل.

تجدر الإشارة إلى أن تحرير وتعديل الجينات محظور في بريطانيا والولايات المتحدة، وفي أجزاء أخرى كثيرة من العالم؛ وذلك لأن تأثيراته طويلة الأمد على الصحة العقلية والجسدية غير مفهومة بشكل جيد.

وتنطوي هذه التقنية على احتمال أن يؤدي تعديل الحمض النووي إلى تشويه جينات أخرى يمكن أن تكوّن طفرات خطيرة قد تنتقل إلى الأجيال القادمة.

مكة المكرمة