الكلاب تكشف عن المصابين بكورونا.. وفرنسا أول من يستخدمها

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/kqoe8a

كانت دقتها بتشخيص الحاملين للفيروس 95%

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 29-05-2020 الساعة 08:37
كيف تعرف الكلاب المصابين؟

عن طريق شم قطن فيه "تعرق" للمريض، إذ تبيّن أنّ تعرّق المصاب فيه رائحة خاصة يقدر الكلب على شمها.

هل استخدمت الكلاب في الكشف عن أمراض سابقة؟

نعم، في أفريقيا استخدمت للكشف عن المصابين بالملاريا.

من أنجح الأساليب المتبعة للحد من انتشار الفيروس التاجي "كورونا المستجد" زيادة عدد الفحوصات المأخوذة من الناس.

فكلما حصر المصابون ومنع نقلهم للعدوى في المجتمع أمكن السيطرة على المرض.

لكن نقص أجهزة الفحص أو بطء ظهور النتائج، قد يسبب مشكلة، خاصةً في الدول الفقيرة.

وأثبتت الكلاب فعاليتها في كشف أوبئة سابقة، كما حصل في استخدامها في دول أفريقيا عند انتشار الملاريا.

وأعلنت فرنسا، الخميس، ووفقاً لما نقله موقع مجلة "The Connexion" الفرنسية، عن البدء باستخدام الكلاب المدربة للكشف عن المصابين بفيروس كورونا.

وبعد تدريبات مكثفة للكلاب حصل الباحثون الفرنسيون على نتائج مثمرة، حيث أظهرت الكلاب معدل نجاح نسبته 95% في اكتشاف الفيروس.

يمكن للكلاب تحديد وجود الفيروس عن طريق شم عينات العرق المأخوذة من المرضى الإيجابيين. 

ووفقاً للباحثين فقد غُمرت قطع من الصوف القطني في هذه العينات ووضعت داخل المخاريط المعدنية. 

ثم كان على الكلاب تحديد المخاريط التي تحتوي على العينات المصابة أو غير المصابة، وذلك باستخدام حاسة الشم الخاصة بها.

وقال البروفيسور دومينيك غرانجين، رئيس البحث، للقناة الفرنسية "TF1": "إنه وفقاً لِملاحظتهم، فإن أولئك الذين كانوا إيجابيين تجاه الفيروس التاجي يصدرون رائحة معينة في عرقهم".

ويعتقد غرانجين أن الكلاب يمكن أن توفر حلاً سريعاً وفعالاً من حيث التكلفة لاختبار "COVID-19"، خاصة في المطارات.

على الصعيد نفسه، تقوم مجموعة من العلماء في المملكة المتحدة بتدريب الكلاب على اكتشاف إصابة الناس بالفيروس من خلال الشم.

مكة المكرمة