الكويت تشارك في تجربة "تضامن" العالمية لتقييم أدوية "كورونا"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/KMq92z

التجربة اختبرت العديد من الأدوية سريرياً

Linkedin
whatsapp
السبت، 17-10-2020 الساعة 13:04

- ما هي تجربة "تضامن"؟

تجربة تشرف عليها منظمة الصحة العالمية لإجراء تجارب سريرية على الأدوية المرشحة للتعامل مع جائحة كورونا.

- من هم أعضاء الفريق الكويتي المشارك في التجربة؟

الدكتور المنذر الحساوي، والدكتورة موضي الرومي، والدكتور سلمان الصباح، والدكتورة كيلي شراب، والدكتور عبد الله البدر.

يشارك فريق بحثي كويتي في تجربة "تضامن" التي تمثل إحدى أكبر الدراسات العالمية لتقييم فاعلية الأدوية المضادة لفيروس كورونا المستجد.

ويضم الفريق المشارك في التجرية التي تشرف عليها منظمة الصحة العالمية باحثين من وزارة الصحة وجامعة الكويت، بحسب ما نشرته الوكالة الكويتية الرسمية، اليوم السبت.

ويتشكل الفريق من الدكتور المنذر الحساوي، والدكتورة موضي الرومي، والدكتور سلمان الصباح، والدكتورة كيلي شراب، والدكتور عبد الله البدر.

وقالت وزارة الصحة الكويتية إن التجارب السريرية الأولية للتجربة خلصت إلى عدم فاعلية أدوية: "ريمديسيفير، وهيدروكسي كلوروكين، ولوبينافير- ريتونافير، وإنترفيرون"، في التعامل مع المرض.

وأشار البيان إلى أن تأثير الأدوية على مدى 28 يوماً "ضئيل أو معدوم"، سواء على مدة بقاء المرضى داخل المستشفى أو على معدل وفيات مرضى كورونا.

وأجريت التجربة في 30 دولة حول العالم بهدف معرفة تأثير هذه العلاجات على المعدل الإجمالي للوفيات والحاجة إلى أجهزة التنفس الاصطناعي ومدة البقاء في المستشفى بين المرضى الذين يتلقون الرعاية داخل المستشفيات.

ويجري حالياً استعراض نتائج التجربة السريرية لنشرها في مجلة طبية، بعد نشرها كطبعة أولية حالياً على موقع الأرشيف الطبي للطبعات الأولية (medRxiv)، بحسب بيان الصحة الكويتية.

وكانت منظمة الصحة العالمية أعلنت أنه في غضون ستة أشهر فقط تمخضت أكبر تجربة سريرية مضبوطة بالشواهد لعلاجات كورونا المستجد عن أدلة قاطعة بشأن فعالية الأدوية التي أعيد تخصيصها لعلاج المرض.

وأشارت المنظمة إلى أن التقدم المحرز في إطار تجربة (تضامن) السريرية للعلاجات يبرز أن إجراء تجارب سريرية دولية واسعة النطاق أمر ممكن حتى أثناء الجوائح.

وقالت المنظمة إن هذه الآلية تتيح إمكانات واعدة لتقديم أجوبة سريعة وموثوقة على الأسئلة الحرجة المتعلقة بالعلاجات في مجال الصحة العامة. وذكرت أن المنصة العالمية لتجربة "تضامن" ستظل على أهبة الاستعداد لتقييم خيارات العلاج الجديدة الواعدة سريعاً من خلال شبكتها الواسعة التي تضم 500 مستشفى مشارك في التجارب السريرية.

ويجري حالياً النظر في تقييم أدوية جديدة تشمل مضادات الفيروسات والمعدلات المناعية والأضداد الأحادية النسيلة لفيروس كورونا المستجد.

مكة المكرمة