المرضى يحتاجون للراحة وليس للمضادات الحيوية

المضادات الحيوية غير ضرورية لعلاج جميع الأمراض

المضادات الحيوية غير ضرورية لعلاج جميع الأمراض

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 24-10-2017 الساعة 10:34


قال مسؤولون طبيون في بريطانيا إن مزيداً من المرضى نصحوا بضرورة العودة إلى منازلهم والخلود للراحة بدلاً من إعطائهم مضادات حيوية.

وأضافوا أن خُمس الوصفات المتعلقة بالمضادات الحيوية غير ضرورية؛ لأن الكثير من الأمراض تُشفى من تلقاء نفسها، وأن المرضى "لهم دور يتوجب أن يضطلعوا به" في وقف زيادة وتيرة الإصابة بالعدوى، بحسب ما نشر موقع بي بي سي، الاثنين.

وتشير التقديرات إلى أن 5 آلاف شخص يموتون في إنجلترا سنوياً نتيجة للإصابات الناجمة عن مقاومة الأدوية؛ وأربع من عشر حالات تعاني من العدوى القولونية الآن، ولا يمكن علاجها من خلال المضادات الحيوية.

وهناك توقعات بأن تؤدي الالتهابات في مختلف أنحاء العالم بحلول عام 2050 إلى قتل مزيد من الناس، مقارنة بالموت نتيجة الإصابة بالسرطان الآن.

ويعد تناول المضادات الحيوية أمراً ضرورياً في علاج تلوث الدم، والتهاب الرئة، والتهاب السحايا الجرثومي، والتهابات خطيرة أخرى.

اقرأ أيضاً :

دراسة: تناول الفطر صباحاً يساعد على التنحيف بشكل فاعل

لكن المسؤولين الطبيين يقولون إن المضادات الحيوية غير ضرورية لعلاج جميع الأمراض.

ويرى المسؤولون الطبيون أن السعال أو الالتهاب الرئوي يمكن أن يستمر نحو ثلاثة أسابيع حتى يشفى المريض من تلقاء نفسه، لكن المضادات الحيوية يمكن أن تساعد في تسريع العلاج بيوم أو يومين لا أكثر.

وقال البروفسيور بول كوسفورد، المدير الطبي لقسم الصحة العامة في إنجلترا: "لا نحتاج إلى المضادات الحيوية لعلاج الأمراض الشائعة".

مكة المكرمة