بعد تزايد الإزعاج.. ظهور شركات مختصة بـ"قتل" البوكيمونات

تحولت "بوكيمون غو" إلى هوس

تحولت "بوكيمون غو" إلى هوس

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 09-08-2016 الساعة 09:08


ولّد تصاعد الإزعاج من لاعبي "بوكيمون غو"، اللعبة الشهيرة التي تحولت إلى هوس في مختلف أنحاء العالم، واقتحامها ليس للخصوصيات فحسب وإنما لمواقع ذات طابع حساس من ناحية أمنية، ولّد دافعاً لـ"قتل" البوكيمونات بدل صيدها.

ففي ولاية فلوريدا بأمريكا، طلبت شركة مزوِّدة بخدمات الطاقة من شركة أخرى مختصة بالأمن الإلكتروني تدعى LookingGlass، أن "تقتل" البوكيمونات في المناطق التابعة لها وتخفيها بشكل نهائي، وفق ما أفادت شبكة "سي إن إن".

وقال المدير التنفيذي لشركة LookingGlass، كريس كولمان: "نحن الآن في قطاع الأعمال المختص بقتل البوكيمون".

وقال كولمان إن الزبائن طلبوا من شركته مساعدتهم في حذف الشيفرات الخاصة باللعبة؛ لإزالة المخلوقات من المناطق المحظورة على العامة، وأن الزبائن حددوا إحداثيات لثمانية مواقع، ليقوم فريق كولمان بإرسال تلك الإحداثيات إلى شركة Niantic Labs، التي قامت بتصنيع لعبة "بوكيمون غو" لتطلب منها إزالة مخلوقات البوكيمون.

ورغم أن دوائر الشرطة في أمريكا حذرت لاعبي "بوكيمون غو" من الدخول إلى المناطق الخاصة بالأشخاص أو الأعمال أو المؤسسات الحكومية والمراكز الدينية، فإن أحداً لم يقم بالعثور على حل للتخلص من تلك المخلوقات إلى الآن.

مكة المكرمة