ترامب يتهم جوجل بـ"الخيانة".. ماذا حدث؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gVZjRp

اتهام جوجل بالتعاون مع الجيش الصيني بتقديمها تكنولوجيا ساهمت في تطويره

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 16-07-2019 الساعة 18:06

وصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، في تغريدة على "تويتر"، شركة "جوجل"، بالخيانة والعمل لحساب الصين.

وجاءت تغريدة ترامب بعد أن أطلق ملياردير التكنولوجيا بيتر تيل، المقرب من الرئيس، ادعاءات ضد "جوجل" في لقاء متلفز أجرته معه قناة "Fox ".

حيث ذكر أن جوجل قد تم اختراقها من قبل الحكومة الصينية، وهي تعمل معها ضد الولايات المتحدة.

ووفقاً لصحيفة "ذا إندبندنت" اليوم الثلاثاء، فإن "جوجل" من جانبها انتقدت تغريدة ترامب ووصف الخيانة الذي أطلقه وتهمة تعاونها مع الجيش الصيني.

وقال ترامب في التغريدة وهو يصف بيتر تيل: "رجل عظيم ورائع يعرف هذا الموضوع أفضل من أي شخص آخر!".

وخلال عطلة نهاية الأسبوع الماضي، قال تيل إنه يتعين على مكتب التحقيقات الاتحادي ووكالة الاستخبارات المركزية فتح تحقيق لتحديد إن كان قد تم اختراق جوجل من قبل المخابرات الصينية. 

 

 

وأبلغ وزير الدفاع الأمريكي باتريك شاناهان أعضاء مجلس الشيوخ في جلسة استماع هذا العام أنه على الرغم من أنه لم يسمع أن عملاق التكنولوجيا يتلفظ بكلمة "رفض"، فإن جوجل عبرت عن "عدم استعدادها لدعم" برامج وزارة الدفاع الأمريكية، الأمر الذي أدى إلى زيادة الشكوك باتهام الشركة بتعاملها مع الصين.

وأخبر شاناهان أعضاء مجلس الشيوخ أن 5 تريليونات دولار من الاقتصاد الصيني تنفق على شركات مملوكة للحكومة الصينية، وتكنولوجيا تم تطويرها في مختلف دول العالم من ضمنها الشركات الأمريكية، ساهمت في تطوير الجيش. 

وقال: "إنه خط أنابيب مباشر، ليس هناك نقل فحسب، بل هناك سرقة منهجية للتكنولوجيا الأمريكية التي تسهل أيضاً تطويراً أسرع للتكنولوجيا الناشئة". 

وقال الرئيس التنفيذي لـ"جوجل"، سوندار بيتشاي، إنه أجرى محادثات مع ترامب حول الاستثمار في القوى العاملة الأمريكية والتقنيات الناشئة و"التزامنا المستمر بالعمل مع الحكومة الأمريكية". 

في حين أصرّ  تيل على أن جوجل منخرطة في القرار "الغادر " على ما يبدو بالعمل مع الجيش الصيني وليس مع الجيش الأمريكي.

مكة المكرمة