تزامن المولد النبوي وعيد الميلاد يحدث مرة كل 33 عاماً

الحسابات الفلكية تشير إلى أنه خلال عام 2015 سيتم الاحتفال بالمولد النبوي مرتين

الحسابات الفلكية تشير إلى أنه خلال عام 2015 سيتم الاحتفال بالمولد النبوي مرتين

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 27-12-2014 الساعة 20:40


قال المرصد المصري الفلكي، اليوم السبت: "إن تزامن مناسبتي المولد النبوي وعيد الميلاد أو تقاربهما، يتكرر مرة واحدة كل 33 عاماً تقريباً".

وأوضح المرصد التابع للمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزقية في بيان صحفي: "أن المولد النبوي يقوم حسابه على التقويم الهجري الذي أوله محرم وآخره ذو الحجة، بينما عيد الميلاد (7 يناير/ كانون الثاني) يقوم أساساً على التقويم الشمسي الذي أوله يناير (كانون الثاني) وآخره ديسمبر(كانون الأول)، والفرق بين التقويمين هو أن السنة الشمسية تزيد عن السنة القمرية بأحد عشر يوماً تقريباً".

وأضاف البيان: "يمكن حساب إمكانية تكرار هذا التزامن بقسمة عدد أيام السنة الميلادية (365 يوماً)، على الفارق بين التقويمين (11 يوماً)، ليكون الناتج 33 عاماً تقريباً".

وأشار المرصد في بيانه إلى "أن الحسابات الفلكية تشير إلى أنه خلال العام 2015، سيتم الاحتفال بالمولد النبوي مرتين؛ الأولى يوم السبت 3 يناير (كانون الثاني) والثاني يوم الأربعاء 23 ديسمبر (كانون الأول)".

ويحتفل المسلمون بالمولد النبوي في اليوم الـ12 من شهر ربيع الأول، الذي يوافق 3 يناير/ كانون الثاني المقبل، في حين يتم الاحتفال بعيد الميلاد في 7 يناير/كانون الثاني، بالنسبة للمسيحيين البروتستانت والأرثوذكس، وفي 25 ديسمبر/كانون الأول للمسيحيين الكاثوليك.

مكة المكرمة