تستخدم مصباحاً ذكياً في منزلك؟ راجع حساباتك

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/zBnz7W

يمكن للمخترقين سرقة الصور والبيانات من الحواسيب المتصلة بنفس الشبكة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 07-02-2020 الساعة 11:58

كشفت دراسة جديدة أن المنازل والشركات التي تستخدم المصابيح الذكية معرضة لخطر الاختراق وحتى التجسس عليها.

واكتشف الثغرة الأمنية، التي تؤثر في المصباح الذكي الشهير "Philip Hue"، الباحثون في شركة "Check Point" الأمنية، والذين يزعمون أن مجرمي الإنترنت يمكنهم استخدامها لزراعة برامج التجسس أو الفدية على الشبكات المنزلية.

وبحسب ما نشر موقع صحيفة "ذا إندبندنت" البريطانية، اليوم الجمعة، فإنه يمكن للمتسللين الاختراق من خلال استغلال عيب في بروتوكول "ZigBee" الشهير، الذي يستخدم عادة في الشبكات اللاسلكية.

وقال باحث من الشركة: "يدرك الكثيرون منا أن الأجهزة الذكية يمكن أن تشكل خطراً على الأمان، لكن هذا البحث يوضح كيف يمكن للقراصنة استغلال أكثر الأجهزة بساطة مثل المصابيح، واستخدامها لزرع البرامج الضارة".

أبلغ الباحثون شركة "Philips" بالثغرة الأمنية، وأصدرت منذ ذلك الحين تصحيحاً أمنياً من خلال موقعها على الويب. وحثت "Check Point" أصحاب المصباح الكهربائي على تحديث أجهزتهم على الفور.

يثير البحث مرة أخرى تساؤلات حول أمن الأجهزة المتصلة بالإنترنت، والتي تُستخدم بشكل متزايد في منازل الناس.

حيث تم اكتشاف ثغرات في كل شيء؛ من المحامص إلى أجهزة مراقبة الأطفال، تعرض الأشخاص الذين يستخدمونها للخطر.

في العام الماضي، اكتشف باحثون من جامعة تكساس ثغرات أمنية في العلامات التجارية الشهيرة للمصابيح الذكية التي تسبب لهم تسرب المعلومات عند التعرض لها.

وقال مورتيزا جادليوالا، بروفيسور بجامعة تكساس: "فكر في المصباح كحاسب آخر، يمكن سرقة أي بيانات: نصوص أو صور، أي شيء يخزَّن في الحاسب، هذه المصابيح الآن تصبح هدفاً أكثر جاذبية للاستغلال على الرغم من أنها تحتوي على رقائق بسيطة للغاية".

مكة المكرمة