تقنية تحول "عرق الجسم" إلى طاقة لتشغيل الأجهزة الذكية.. كيف؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/KMBMpk

الرقاقة أنتجت 0.5 فولط من الطاقة وهي كافية لتشغيل مصباح LED

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 05-01-2021 الساعة 15:00

ما مبدأ عمل الرقاقة الجديدة؟

تعمل على تبخير العرق، ومن ثم امتصاص الرطوبة الناتجة عنها لتوليد الطاقة.

أين يمكن استخدامها؟

لتشغيل الأجهزة الإلكترونية القابلة للارتداء مثل الساعات الذكية.

يفقد الجسم كميات كبيرة من العرق خلال الطقس الحار، ويزداد عندما يمارس الأشخاص الرياضة، لذا فكّر الباحثون من جامعة سنغافورة الوطنية (NUS) بطريقة تبخّر العرق من على الجسم لتحافظ على برودتهِ وتزود الأجهزة الذكية بالطاقة.

من هذا المنطلق طوّر الباحثون رقاقة إلكترونية ذات قدرات امتصاص عالية يمكنها تحويل "عرق الجسم" إلى طاقة كهربائية كافية لتشغيل الأجهزة الإلكترونية القابلة للارتداء مثل الساعات الذكية.

وقال فريق البحث لموقع "نانو إينرجي" العلمي الشهير: "إنّ الرقاقة الجديدة يمكن تضمينها في الأقمشة أو كبطانة للأحذية، ويمكنها إنتاج ما يقارب من نصف فولط من الطاقة، وهي كافية لتشغيل مصباح LED".

ووفقاً للباحثين فإن التكنولوجيا في مرحلة التجارب، ويعتقدون أنه يمكن توسيعها لتشمل تشغيل أجهزة تتبع اللياقة البدنية، أو الساعات، أو أي تقنية أخرى يمكن ارتداؤها في المستقبل عند تطويرها بالكامل.

وبيّن الباحثون أنّ الرقاقة الجديدة مرنة، ومقاومة للماء، ويمكن إعادة استخدامها أكثر من 100 مرة.

وأوضح قائد فريق البحث، تان سوي تشينغ، أن الرقاقة يتغير لونها من الأزرق إلى الأرجواني عند امتصاصها للرطوبة، مما يجعلها مناسبة الاستخدام لقياس رطوبة الجو.

ويأمل فريق "NUS" في العمل مع الشركات لدمج ابتكارهم الجديد في المنتجات الاستهلاكية.

طاقة

مكة المكرمة