ثورة تكنولوجية جديدة.. هاتف محمول بلا بطارية

تعتمد التقنية الجديدة على الموجات الراديوية منخفضة الطاقة

تعتمد التقنية الجديدة على الموجات الراديوية منخفضة الطاقة

Linkedin
whatsapp
الخميس، 29-06-2017 الساعة 15:48


نجح باحثون بجامعة واشنطن الأمريكية في ابتكار هاتف محمول يعمل من دون بطارية.

وأضاف الباحثون أن الهاتف يعد الأول من نوعه في العام.

ويعتمد الهاتف الجديد على تقنية ثورية تعرف باسم "Backscatter" والتي تعني "انعكاس الموجات"، فيعتمد الهاتف في شحنه على ارتداد الموجات الراديوية أو الإشارات التناظرية بدلاً من الرقمية لإجراء مهامه كهاتف.

2

ونجح الابتكار الجديد في إحداث ثورة تكنولوجية جديدة، رغم العقبات التي ما تزال تعترضها، متمثلةً في جودة الصوت وسرعة الاستقبال والإرسال، إلا أنه يبقى بالإمكان إجراء مكالمة هاتفية بالهاتف خالي البطارية، على الرغم من عدم جودته.

وتعتمد هذه التقنية الجديدة على الموجات الراديوية منخفضة الطاقة، الموجودة بالفعل في الهواء المحيط، من أجل إرسال المعلومات والبيانات، بحسب موقع "وايرد" المعني بالأخبار التقنية.

1

واستوحى الباحثون هذه الفكرة من "ثغرة الختم العظيم"، وهو عبارة عن جهاز استماع سري دسه جواسيس الاتحاد السوفيتي داخل ختم الولايات المتحدة العظيم، للتجسس عليها أثناء الحرب الباردة عام 1945، وأهداه الاتحاد السوفيتي إلى سفير الولايات المتحدة آنذاك، أفيريل هاريمان، داخل السفارة الأمريكية، حيث اعتمد على طاقة كهرومغناطيسية من مصدر خارجي ليتم تنشيطه، وتعتبر هذه التقنية سلفاً لتكنولوجيا الترددات الراديوية.

مكة المكرمة