"جنرال" تقاضي "Call of Duty" لانتهاك خصوصيتها

جنرال: سيارة "هامفي" العسكرية ساهمت بشكلٍ فاعل في نجاح اللعبة

جنرال: سيارة "هامفي" العسكرية ساهمت بشكلٍ فاعل في نجاح اللعبة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 10-11-2017 الساعة 16:15


أعلنت شركة "جنرال" الأمريكية، المتخصصة في صناعة السيارات وتكنولوجيا المستقبل، الجمعة، عن تقديم شكوى قضائية في المحكمة الاتحادية ضد صانعي لعبة نداء الواجب "Call of Duty"؛ وذلك بسبب انتهاك صانعي اللعبة خصوصية أحد منتجات الشركة، دون إذن رسمي بذلك.

وقالت "جنرال" إن شركة "أكتيفيجن بليزارد" المصنعة للعبة نداء الواجب "Call of Duty"، استخدمت سيارة "هامفي" العسكرية متعددة المهام التي تصنّعها الشركة، بطرازيها "Humvee" و"HMMWV"، في الإصدار الأخير من لعبتها، دون أذن مسبق من شركة "جنرال".

ووفقاً لما أوضحته شركة "جنرال" عبر موقعها الرسمي، فإن صانعي لعبة "Call of Duty" يجنون مليارات الدولارات، اعتماداً على خصوصيات شركات أخرى دون أذن مسبق منها، معتمدين بذلك على رغبة المستخدمين في تجربة افتراضية للسيارات العالمية.

اقرأ أيضاً :

180 مليون هاتف ذكي معرّض للاختراق بسبب "ثغرة"

ووفقاً لوكالة "رويترز" الإخبارية، فإن لعبة "Call of Duty" تمكنت خلال عام 2016 من بيع 250 مليون نسخة، حققت خلالها أكثر من 15 ملياراً من الإيرادات، تم خلالها انتهاك العديد من خصوصيات الشركات العالمية المصنعة للسيارات، دون أذن مسبق منها.

وتدّعي شركة "جنرال" أن سيارة "هامفي" العسكرية ساهمت بشكلٍ فاعل في نجاح اللعبة، وفقاً لإحصاءات أعلنتها شركة "أكتيفيجن بليزارد" عبر منتدياتها، في حين أكدت "جنرال" أنها حاولت خلال الفترة الماضية إيضاح ذلك لصانعي اللعبة، ولكن ذلك لم يحد من تكرار انتهاك الخصوصية؛ ما دفع الشركة إلى التوجه للقضاء، والمطالبة بثلاثة أضعاف التعويض الذي طلبته رسمياً من صانعي اللعبة في وقتٍ سابق من العام الحالي.

الجدير بالذكر أن سيارة "هامفي"، ومنذ إطلاقها في عام 1984، تم استخدامها في عدة حروب خاضها الجيش الأمريكي حول العالم، ثم أصبحت السيارة متعددة الاستخدامات العسكرية، بعد عام 2003، السيارة الأكثر استخداماً لدى القوات العسكرية النظامية حول العالم.

مكة المكرمة