جوجل وهارفارد تطوران تطبيقاً خاصاً بالأبحاث الطبية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/PW1j8Y

سيتم تدريب التطبيق في البدء على أمراض الجهاز التنفسي

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 11-12-2020 الساعة 21:56
- بماذا يختلف هذا التطبيق عن تطبيقات الصحة الأخرى؟

مخصص للأبحاث، وهو متاح للجميع، لكن البيانات التي تجمع ستخضع لتحليلات الباحثين بغية التنبؤ بالأمراض المستقبلية.

- هل البيانات التي فيه محصّنة؟

يستخدم التطبيق نهجاً يسمى "التعلم والتحليلات الفيدرالية"، ما يعني أنه بدلاً من جمع كميات هائلة من البيانات على خادم واحد سيحتفظ التطبيق بالبيانات في نظام لا مركزي دون مشاركة البيانات.

دخلت شركة جوجل في شراكة مع كلية الطب بجامعة هارفارد لإطلاق تطبيق يسمح لأي شخص لديه هاتف آندرويد بالمشاركة في الدراسات الطبية.

تطبيق "Google Health Studies" المتوفر الآن سوف يتم تدريبه أولاً على أمراض الجهاز التنفسي مثل "كوفيد -19" والإنفلونزا الشائعة.

باستخدام هذا التطبيق الجديد يمكن للمشاركين توفير البيانات إما من خلال الاستجابة للاستطلاعات من قبل المستخدمين، أو من خلال البيانات التي تجمع من الأجهزة الذكية كالساعات والأساور التي تتبع حالة الجسم.

بدوره أكد د. جون براونستين، كبير مسؤولي الابتكار في مستشفى بوسطن للأطفال وأستاذ في كلية الطب بجامعة هارفارد، أهمية هذه الأداة القوية المحتملة في الجهود المبذولة لمكافحة الوباء الحالي والأوبئة المحتملة.

وقال براونستين: "مع ظهور كوفيد-19 جنباً إلى جنب مع مسببات الأمراض التنفسية الموسمية هناك حاجة الآن أكثر من أي وقت مضى لتطوير أساليب كشف أكثر فاعلية واستراتيجيات جديدة".

وأضاف: "يوفر التطبيق للأشخاص طريقة آمنة وسهلة للمشاركة في الأبحاث الطبية، في حين يسمح للباحثين باكتشاف رؤى وبائية جديدة لأمراض الجهاز التنفسي".

صرحت جوجل في مدونة نقلها موقع "تيكس بلور"، الجمعة، أنه سيتم التركيز على الخصوصية والأمان، حيث يستخدم التطبيق نهجاً يسمى "التعلم والتحليلات الفيدرالية"، ما يعني أنه بدلاً من جمع كميات هائلة من البيانات على خادم واحد، سيحتفظ التطبيق بالبيانات في نظام لا مركزي دون مشاركة البيانات. 

سيساعد هذا النهج في توفير قدر أكبر من التحكم في خصوصية البيانات والأمان وحقوق الوصول، ما يضمن إخفاء هوية المشاركين.

والبرنامج مفتوح لجميع البالغين، ويفحص البيانات من المشاركين أثناء تتبع تحركاتهم داخل المجتمع أو أثناء سفرهم. 

وبين منشور جوجل أنه "يمكن للباحثين في هذه الدراسة فحص الاتجاهات لفهم العلاقة بين التنقل مثل عدد الرحلات اليومية التي يقوم بها الشخص خارج المنزل وانتشار كوفيد -19".

على الصعيد نفسه بدأت آبل مشروعاً مشابهاً العام الماضي من خلال تطبيق "Research" الخاص بها، جمعت تلك الدراسات بيانات عن دورات الحيض والسمع وصحة القلب.

وفي تعليقه على ذلك قال براونستين: إن "نظام آندرويد يحوي على الأرجح مجموعة بيانات أكثر تنوعاً من برامج شركة آبل. نحن متحمسون جداً للاستفادة من ذلك".

مكة المكرمة