خطط لإنتاج أقنعة وجه طاردة للفيروسات.. ما فكرتها؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/2PAq8X

لا تسمح هذه المواد بنفاذ السوائل من خلالها

Linkedin
whatsapp
السبت، 18-07-2020 الساعة 16:25
- ما هي المواد النانوية؟

هي مواد عالية الكثافة والترابط في تركيبها، مما يجعل من المستحيل دخول السوائل من خلالها.

- ما المنتج المتوقع من هذه التقنية؟

يتوقع الباحثون صناعة أقنعة وجه قادرة على طرد الفيروسات التاجية نتيجة عدم التصاق الفيروسات بها.

اكتشف باحثون في دراسة جديدة أجرتها جامعة بنسلفانيا بالولايات المتحدة الأمريكية، من خلال التحليل المجهري للهياكل الحشرية، عن بنية نانوية غير مكتشفة كانت قوية جداً وطاردة للماء. 

وفي هذا الإطار، قال "لين وانغ"، طالب الدكتوراه بجامعة بنسلفانيا، والمؤلف الرئيس للدراسة، لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، السبت: إنه "خلال العقود القليلة الماضية، كانت الأسطح المقاومة للماء يتم تصميمها على الفكرة المستوحاة من نبات اللوتس".

لكن في هذه الدراسة الأخيرة اكتشف الباحثون تقنية شُوهِدت على أسطح بعض الحشرات مثل "عيون البعوض" أو "جسم ذيل الربيع" أو "جناح الزيز"، ووجدوا أن الشعر النانوي على تلك الأسطح منتشر بكثافة كبيرة جداً، ويُعتقد أن هذا يساعد على طرد المياه.

وهذا يعني أن هذه الهياكل الكثيفة قد تكون قادرة على صد السائل الذي يتحرك بسرعة عالية، مثل قطرات المطر. 

ومن المؤمل أن يتمكن الباحثون من إنشاء أقمشة أو طلاء بناء على هذا الاكتشاف.

وأعرب "وانغ" عن أمله عند تطوير هذه المنتجات، "أن يتم استخدام هذا الطلاء لتصميم معدات الحماية الشخصية مثل أقنعة الوجه". 

فعلى سبيل المثال، إذا عطس شخص باتجاهك وكنت ترتدي قناع وجه، فهذه القطرات عالية السرعة المنتشرة من الرذاذ،  يمكن أن تلتصق بسطح القناع.

لكن في حال تمت صناعة ذلك القناع من هذا النوع من الأقمشة، فإنه قادر على طرد الفيروسات والجراثيم وعدم التصاقها به.

بدورهم يأمل الباحثون من الشركات المنتجة للأقنعة والأقمشة الاعتماد على تلك التقنية، خاصةً في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد بالعالم أجمع.

مكة المكرمة