دراسة: هكذا يساعد الذباب في تطوير الروبوتات والطائرات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6pZJQ2

الهيكل المسؤول عن التوازن يتلقى أوامر عصبية

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 13-10-2018 الساعة 20:50

أظهرت دراسة حديثة حول العمليات العصبية التي يبقى بموجبها الذباب ثابتاً في الطيران ومتزناً، أنها يمكن أن تقود البشر إلى تطوير صناعة الطائرات دون طيار والروبوتات بحيث تكون أكثر اتزاناً واستقراراً.

وأجريت دراسة في جامعة "كيس ويسترن" الأمريكية على أنواع مختلفة من الذباب؛ ومنها ما يسمى بذباب اللحم، التي تنطلق لطيرانها وتجري مناورات دون جهد كبير، ويتم تثبيت رأسها وجسدها بواسطة هيكل جيرسكوب مخفي صغير الحجم، يجعلها تطير بتوازن لا مثيل له، بحسب ما يذكر موقع "sciencedaily".

ولوحظ أن هذا الهيكل في حال إزالته بتدخل جراحي يكون الذباب متعثراً عند الطيران، أو أنه يقوم بالاستمرار بالطيران بشكل جانبي وليس بخط محدد، لذلك دائماً ما تفشل في عملية المناورة.

لدى ألكسندرا يارغر، وهي طالبة دكتوراه في جامعة "كيس ويسترن ريزيرف" الأمريكية، تحليل آخر وهو أن هذا الهيكل المسؤول عن التوازن يتلقى أوامر عصبية على شكل نبضات، وعند رفعه تبقى أطراف الأعصاب مفتوحة، فالأوامر القادمة من الدماغ تسبب هذا الارتباك والتعثر للذباب في الطيران.

وتقول إن فهم نوعية الأوامر العصبية المسلمة لهذا الهيكل تقود إلى معرفة نوعية البرمجة الصحيحة للطائرات دون طيار والروبوتات.

وأضافت يارغر تجربة أخرى لإثبات كلامها، وذلك من خلال وضع معدن صغير على طرف الذباب والتلاعب به عن طريق مغناطيس لإجراء محاكاة لتغير في التوجيه أثناء الطيران، ثم سجلت الإشارات الكهربائية التي ولدتها.

وقالت يارغر إن هذه العملية (وهي تحريك المعدن عن طريق المغناطيس) ستجبر الخلايا العصبية في الذباب على إرسال موجات لتصحيح المسار غير المتوقع، وإن هذه الموجات المرسلة هي ما نود معرفته.

وتشير إلى أن المعلومات عن هذه الموجات قليلة، ولكن بمزيد من التجارب حتماً ستُحدد الشفرات المطلوبة.

مكة المكرمة