دول الخليج تشهد حدثاً فلكياً نادراً غداً الأحد

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/qNonax

الكسوف سيبدأ بالدوحة الساعة 7:12 صباحاً بتوقيت

Linkedin
whatsapp
السبت، 20-06-2020 الساعة 13:00
- ما وجه الندرة في هذا الكسوف؟

أنه لن يتكرر قبل العام 2103، أي بعد 83 عاماً.

- ما الدول التي سيمر بها الكسوف؟

غالبية الدولة العربية وكافة دول الخليج وعدد من دول العالم.

تشهد دول الخليج العربي، الأحد، كسوفاً شمسياً حلقياً هو الثاني على التوالي بعد الكسوف الحلقي الذي شهدته معظم هذه البلدا؛ يوم 26 ديسمبر 2019.

وتعد مشاهدة كسوفين متتاليين من النوع نفسه وفي المنطقة ذاتها تقريباً في أقل من 6 أشهر أمراً نادراً لم تشهده المنطقة منذ أكثر من 20 عاماً.

ويبدأ الكسوف الحلقي بعيد شروق الشمس بقليل، ليعبر جنوب صنعاء قادماً من القارة الأفريقية، تليها مدينة مسقط، وبعدها سيغادر الكسوف إلى شبه القارة الهندية مروراً بباكستان ثم الصين حيث ذروته.

وتتراوح نسبة الكسوف في الوطن العربي بين كسوف حلقي يغطي 98.4% من قرص الشمس في مسقط، وكسوف جزئي يرى في أبعد عاصمة عربية شمالاً وهي لبنان بنسبة 31.2%، وبين هذا وذاك سترى المدن العربية كسوفاً بنسب مختلفة.

ويبدأ الكسوف الجزئي في مدينة الدوحة على سبيل المثال في تمام الساعة 7:12، ويبلغ ذروته في تمام الساعة 8:30، لينتهي كلياً في تمام الساعة 10:02 بتوقيت مكة المكرمة، ليمتد لنحو ساعتين و50 دقيقة.

ويصادف هذا الكسوف يوم الانقلاب الصيفي، حيث تكون الشمس وصلت إلى أقصى ارتفاع لها شمال خط الاستواء، وتستعد للعودة جنوباً بُعيد منتصف الليل من اليوم نفسه في تمام الساعة 00:43.

ولن يحدث كسوف حلقي من هذا النوع إلا بعد 83 عاماً، أي في عام 2103، ومن ثم فهو من الظواهر النادرة، وسيكون من الصعب على ما يتابعونه غداً أن يحظوا بفرصة أخرى لمشاهدة كسوف مماثل.

مكة المكرمة