روبوت بتصميم أوريغامي لرفع المواد الحساسة والقابلة للكسر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gA5PkB

الذراع قادرة على حمل ما يعادل 120 ضعف وزنها

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 14-03-2019 الساعة 21:27

صمّم علماء، من جامعة هارفارد ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، ذراع روبوت جديدة على شكل زهرة ذابلة قادرة على رفع الأشياء الليّنة والقابلة للكسر.

وبحسب ما نشر موقع "ساينس نيوز"، اليوم الخميس، تحتوي الذراع الجديدة على هيكل عظمي من مطّاط السيليكون، مع تصميم معقّد من الأوريغامي (فن طي الورق) ملفوف بجلد مطاطي محكم الإغلاق، عندما يمتصّ الهواء من الفراغ بين المادة المحمولة والجلد يسبّب ضيق الجلد، ما يضطرّ الهيكل العظمي الأوريغامي إلى التقعّر والتحول إلى قمع ضيق.

ويخطّط شوغوانغ لي، عالم الروبوتات في جامعة هارفارد ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، وزملاؤه، لتقديم هذا الجهاز في المؤتمر الدولي للروبوتات والأتمتة، في مونتريال في مايو القادم.

في التجارب المعملية التقط القابض الناعم الأشياء المنزلية ذات الأحجام والأشكال المختلفة، حيث رفع تفاحة، ومثقباً كهربائياً، وقدحاً زجاجياً، وبيضة.

وفي حين تفتقر الأذرع الآلية للروبوتات الحالية إلى البراعة في حمل الأشياء الليّنة، وربما تكون سبباً في سحق الأشياء الحساسة، فإن هذا القابض المطاطي يتعامل بلطف مع العناصر الهشة.

وخلافاً للأيدي الروبوتية اللينة الأخرى التي لا تستطيع رفع المواد الثقيلة، يمكن لهذه الذراع رفع ما يصل إلى نحو 12 كغ، أي أكثر من 120 ضعف وزنها.

ليس هناك شك في أن مجال الروبوتات اللينة مجال جديد، ويأتي بنماذج غريبة وتحيطها البراعة، وإذا قدّم لي وزملاؤه النموذج الجديد بنجاح فلن يمر وقت طويل حتى تتغير صورتنا الذهنية حول ما يبدو عليه الروبوت إلى الأبد.

مكة المكرمة