شاهد.. أول سيارة في العالم تتجاوز سرعة الصوت

حققت السيارة معدل سرعة تجاوز الـ200 ميل في الساعة

حققت السيارة معدل سرعة تجاوز الـ200 ميل في الساعة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 27-10-2017 الساعة 11:31


حقق المشروع العلمي البريطاني "بلودهاوند"، الخميس، أولى خطواته على الأرض، بعد تسعة أعوام من الأبحاث التي قادها فريق علمي متخصص بدعم من شركات عالمية مختلفة، من أجل تحقيق رقم قياسي جديد في السرعة التي تقطعها السيارات.

وتم إجراء التجربة الأولى لسيارة "بلودهاوند" الصاروخية على الأرض في مدينة "كورنوال" الإنجليزية، بالقرب من مطار نيوكواي، حيث حققت السيارة خلالها معدل سرعة تجاوز الـ200 ميل في الساعة (322 كم/ساعة).

sansar3-1

وقال الفريق خلال البث المباشر للتجربة، الذي تابعه "الخليج أونلاين"، إنهم يطمحون خلال التجارب الأولية إلى الوصول إلى سرعة 763 ميلاً في الساعة (1228 كم/ساعة)، ثم الوصول إلى سرعة قصوى بعدها بقدرة 1000 ميل في الساعة (1610 كم/ساعة)، والتي يأمل فريق "بلودهاوند" أن يجريها خلال الربع الأول من العام المقبل في صحراء "كالاهاري" جنوب أفريقيا.

وتعتمد السيارة على محرك توربيني من طراز "Eurojet EJ20"، الذي تستخدمه حالياً المقاتلة الأوربية "يوروفايتر تايفون"، والذي يمكنه وحده أن يوصل السيارة لتحقيق سرعة 650 ميلاً في الساعة (1046 كم/ساعة)، حيث سيتم الاستعانة فيما بعد بنظام الصواريخ الذي تقدمه شركة الطيران النرويجية "نامو" للوصول إلى سرعة 1000 ميل بالساعة (1610 كم/ساعة)، من خلال محرك هجين (صاروخي نفاث).

loodhound-SSC

ووفقاً لما أوضحه الفريق العلمي خلال التجربة، فإن سرعة سيارة "بلودهاوند" تصل إلى أضعاف السرعة القصوى التي تحققها سيارات الفورمولا 1، في حين أكد الفريق حاجته إلى التمويل لاستمرار المشروع، مشيراً إلى أن أي تأخير في الدعم يمكنه أن يؤخر تجربة الـ1000 ميل في الساعة، حتى أواخر عام 2018.

اقرأ أيضاً :

الدراجات الهوائية.. أسلوب حياة ورُقي في شوارع بريطانيا

ويقود السيارة النفاثة الطيار البريطاني المخضرم أندي غرين، قائد جناح سلاح الجو الملكي البريطاني، وهو حامل الرقم القياسي العالمي في قيادة أسرع سيارة، وأول شخص يكسر حاجز الصوت على الأرض، والذي أكد خلال التجربة استمراره بقيادة السيارة النفاثة حتى الوصول إلى سرعة الـ1000 ميل في الساعة.

maxresdefault

ويبلغ طول هيكل السيارة الخارجي نحو 14 متراً، وهي مزودة بعجلتين أماميتين داخل الهيكل وعجلتين خلفيتين مركّبتين خارج الهيكل ضمن دوائر متداخل بعضها مع بعض، فيما سيبلغ وزن هذا المزيج المتكون من عناصر تكنولوجية خاصة بالسيارات والمركبات الجوية، نحو 8 أطنان بعد تعبئة المحرك بالوقود، حيث سيستمد طاقته من ثلاثة محركات ذات احتراق نفاث وصاروخي وداخلي بقوة تزيد على 135.000 حصان، وهو ما يوازي 180 سيارة طراز "فورمولا 1".

أما عدد لفات العجلة في الدقيقة فسيصل إلى رقم قياسي بنحو 10.500 لفة في الدقيقة، في الوقت الذي بلغ فيه عدد لفات عجلات أسرع سيارات سباق "فورمولا 1" نحو 2500 لفة في الدقيقة، حيث يجب على العجلات التي سيبلغ وزنها 91 كليوغراماً أن تحافظ على تماسكها خلال السرعة الفائقة، وتحمّل ما يصيبها من الحصى الصغيرة، والتي يمكن أن تزيد من تصدعات العجلة وتدمير السيارة.

hrshowcar-1625_0

دفع ذلك مجموعة الشركات إلى اعتماد خليط من الألومنيوم بدرجة خاصة جداً للقيام بهذه المهمة، وتنظيف مسار التجربة في جميع المواقع من جميع الحصى، التي يساوي حجمها حجم حبة البازلاء، إضافة إلى تنظيف الطريق بالهواء المدفوع قبل إجراء التجربة.

وتقدر القيمة السوقية المتوقعة للعجلة الواحدة بنحو ربع مليون جنيه إسترليني، والتي يتم إنتاجها دون أي مقابل من قبل تحالف الشركات العالمي لمشروع "بلودهاوند"، حيث تطمح الشركات من خلال هذه التجربة إلى تطوير خطوط النقل التقليدية، وتطوير خط الإنتاج العالمي المستقبلي للسيارات.

مكة المكرمة