شاهد.. صانعو "GTA" ينتجون لعبة ثورية جديدة

ستقدم اللعبة عرضاً لجوانب مهمة من حياة الغرب الأمريكي

ستقدم اللعبة عرضاً لجوانب مهمة من حياة الغرب الأمريكي

Linkedin
whatsapp
السبت، 03-02-2018 الساعة 19:35


بعد النجاح الكبير الذي حققته شركة "روكستار نورث" البريطانية في لعبتها الشهيرة سرقة السيارات الكبرى "Grand Theft Auto"، والمعروفة عالمياً بالاختصار "GTA"، عادت الشركة من جديد لتطرح لعبة أخرى فريدة، يتوقع لها المراقبون حول العالم أن تحقق نسبة مبيعات خيالية، تفوق الأرباح التي يمكن أن تحققها أفضل الأفلام السينمائية.

وقالت "روكستار نورث" إن اللعبة الجديدة "Red Dead Redemption 2"، تمت صناعتها ضمن سيناريو خاص، بأحداث ونهايات مختلفة، توضح جوانب مهمة من حياة الغرب الأمريكي القديم، كما سيمكن للاعب أن يشارك في صناعة بعض من أحداثها، في حين أكدت الشركة أن اللعبة تمت صناعتها بمحاكاة فريدة من نوعها، استخدم في تحريك معظمها شخصيات حقيقية.

اقرأ أيضاً :

"آبل" تعترف بخطأ برمجي في "آيفون 7" وتعِد بحلِّه قريباً

ووفقاً لما أكدته الشركة عبر موقعها الرسمي، فإن اللعبة سيتم طرحها في وقت لاحق من العام الجاري، وستتوفر لجهازي "بلاي ستيشن"، و"أكس بوكس"، فضلاً عن إمكانية تشغيل اللعبة على أجهزة الكومبيوتر الشخصية، بالاستعانة ببرامج وأدوات خاصة ستوفرها الشركة مع اللعبة مقابل مبلغ إضافي، في حين أكدت الشركة تسجيلها عدداً كبيراً من الطلبات المسبقة بعد طرح الإعلان الرسمي للعبة في 28 ديسمبر من العام الماضي.

من جهتها أعلنت "سوني" أن أجهزة "بلاي ستيشن" ستحصل على تحديثات هامة خلال الأيام المقبلة، لمواكبة التطور الهائل الذي سيرافق الألعاب التي سيتم طرحها خلال العام الجاري، كما أشارت سوني إلى أن لعبة "Red Dead Redemption 2" من المتوقع أن يتم طرحها في 26 أكتوبر من العام الجاري.

وستقدم اللعبة عرضاً لجوانب مهمة من حياة الغرب الأمريكي، سلط مطورو اللعبة خلالها الضوء على الحياة اليومية والأحداث الهامة في التاريخ الأمريكي، التي ساهم في صناعتها رعاة البقر واللصوص، وما تبع ذلك من تطور في المجتمع الأمريكي، في حين وصفت "روكستار نورث" قصة اللعبة بأنها "ملحمة خارجة عن القانون، تمت وقائعها في العمق الأمريكي الشاسع الذي لا يرحم".

مكة المكرمة